لأنه خسر..أم تضرب ابنها على الحلبة أمام الجميع!

لأنه خسر..أم تضرب ابنها على الحلبة أمام الجميع!

خرج ملاكم روسي اسمه Viktor Kichigin وعمره 22 سنة، ملوماً مذلولاً مساء الخميس الماضي مرتين: واحدة لأن خصمه Ruslan Yamanbae البالغ 22 أيضاً، أشبعه بسلسلة ضربات سددها إليه في وجهه وأنحاء متنوعة من جسمه، وثانية لأن أمه الغاضبة صعدت إلى بعد خسارته، وأمعنت فيه بهدلة وصفعته أمام أكثر من 300 متفرج اكتظت بهم القاعة، إضافةً إلى آلاف المتابعين تلفزيونياً للمباراة.

أنّا أزوفسكايا، الأم لثلاثة ملاكمين، أصغرهم فيكتور، هي من نوع سلطوي سليط، وفي “يوتيوب” فيديوهات عدة لها، نراها ونسمعها فيها تبالغ بالعيار وتصرخ لتشجع ابنها الأصغر بشكل خاص، أو تشير عليه بأن يلعب بطريقة تعتقد أنها ستؤدي به إلى الفوز، وفي المباراة ظهر ابنها مضرج الوجه بدمه، لكثرة ما تلقى من اللكمات و الركلات بيدي وقدمي خصمه رسلان بالرياضة المعروفة باسم فنون القتال المختلط أو Mixed Martial Arts المتعارف عليه عالمياً، وهي رياضة منذ زمن الرومان.

في الفيديو نراها استشاطت غضباً من رؤية ابنها يترنح منذ الجولة الأولى، ولا يتمكن حتى من متابعة الجولة الثانية، فراحت تصرخ به “انهض، انهض” ، إلا أن الحكم أنهاها لصالح الخصم بالقاضية الفنية، لخشيته بأن يتابع ضربه فيؤذيه أكثر.

فمن الجولة الأولى شعرت بأنه الخاسر، وحين هزمه خصمه صعدت وصفعته.

Send this to a friend