الحكومة تستنكر 'خطوات الانقسام الجديدة' من حماس

الحكومة تستنكر ‘خطوات الانقسام الجديدة’ من حماس

استنكرت حكومة الوفاق الوطني، بكل ما تحمله من مخاطر، والتي تقدم حركة على تنفيذها في المحافظات الجنوبية.

وقال المتحدث الرسمي باسم يوسف المحمود، في بيان اليوم الأحد، إن ما أعلن عنه من تعيين وكيل لوزارة العدل في غزة وإقامة ما تسميه حماس “مراسم استلام وتسليم”، يعد مخالفة أخرى للقانون وخطوة أخرى باتجاه تجذير وتثبيت الانقسام وإقرارا علنيا ومباشرا بالانفصال، وهذا يثبت بالوجه القاطع حجم ما كانت تدبره أطراف حماس منذ تشكيل حكومة الوفاق الوطني، وحجم ما كانت تخفيه من إصرار على رفض الوحدة ومعاداة إنهاء الانقسام.

وأضاف المحمود: واليوم تأتي خطوة تعيين وكيل وزارة العدل في غزة ضمن هذا الإطار الأسود والمريع الذي تختاره أطراف حماس لضمان استمرار سيادتها على “سوء المنقلب الوطني” المتمثل بالانقسام وعلى “أشد فظاعة وطنية” ارتكبت في تاريخ شعبنا المعاصر المتمثّلة بالتمسك بالانقسام الأسود والعض عليه بالنواجذ.

وشدد المتحدث الرسمي على أن ما تقوم به أطراف حركة حماس، مرفوض ويدل على توسع وتنامي تجاه الانفصال الكارثي الذي تمثله تلك الأطراف .

وكانت اللجنة الإدارية التي أسستها حركة حماس في قطاع غزة أعلنت أنه جرت، صباح اليوم الأحد، مراسم استلام وتسليم منصب وكيل وزارة العدل بمقر الوزارة في مدينة غزة.

وعينت اللجنة الإدارية الحكومية المستشار محمد النحال وكيلا لوزارة العدل في غزة خلفا للمستشار عمر البرش الذي كان يشغل المنصب المذكور.

Send this to a friend