فرحة الفتاة المقعدة التي رافقت رونالدو أثناء دخول أرضية الملعب

فرحة الفتاة المقعدة التي رافقت رونالدو أثناء دخول أرضية الملعب

المباراة التي جمعت المنتخبين الروسي والبرتغالي، ضمن مباريات كأس القارات، شهدت إنسانية من اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو.

اللفتة الإنسانية للاعب البرتغالي تجلت لحظة دخوله أرضية الملعب برفقة على متحرك، الأمر الذي أثار الكثير من ردود الأفعال الإيجابية حول لفتة رونالدو.

الفتاة الصغيرة بولينا خيريدينوفا ذات 10أعوام لم تخف فرحتها العارمة بها الحدث، حيث وصفت التجربة بالرائعة ورونالدو باللطيف، لتقول بعدها إنه قد قام بإهدائها سترته الرياضية.

وجلست بولينا على مدرجات ملعب سبارتاك، في منطقة مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة لمتابعة المباراة، لتشارك بتشجيع المنتخب الروسي.

Send this to a friend