إصابة جندي إسرائيلي رشقه الشبان بالحجارة خلال مواجهات في "تقوع"

إصابة جندي إسرائيلي رشقه الشبان بالحجارة خلال مواجهات في “تقوع”

اندلعت عنيفة، ظهر اليوم السبت، بين وقوّات الاحتلال الإسرائيلي على الشارع الالتفافي المار وسط بلدة جنوب شرق مدينة بيت لحم جنوب الضّفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، باندلاع مواجهات عنيفة في أعقاب تشييع جثمان الشهيد محمد تنوح، في محيط الشارع الالتفافي، مبيّنةً أن بعض الشبان حطموا عدد كبير من مركبات المستوطنين.

وأشارت إلى أن الموجهات بين الشبان الغاضبين وقوات الاحتلال استمرت نحو ساعتين، وأسفرت عن بعد بالحجارة خلال المواجهات في تقوع، بالإضافة إلى بعض الشبان بحالات اختناق.

ويذكر أن جماهير محافظة بيت لحم، شيّعت اليوم السبت، جثماني الشهيدين محمد تنوح البالغ من العمر (26 عاماً) من تقوع، وعبد الله طقاطقة البالغ من العمر (24 عاماً) من قرية مراح معلا، إلى مثواهما الأخير.

يشار إلى أن تنوح استشهد قبل حوالي أسبوعين في مسقط رأسه تقوع، وطقاطقة على مفترق مستوطنة “غوش عتصيون”، بداعي محاولتهما تنفيذ عمليتي طعن.

Send this to a friend