تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

الطيار الأردني “معاذ الكساسبة” في غزة!

لا تزال مشاهد حرق تنظيم "داعش" للطيار الأردني معاذ الكساسبة، ماثلة في مخيلة المواطن الفلسطيني غسان العرابيد (32 عاما)، الأمر...
Review: 5 - "الطيار الأردني “معاذ الكساسبة” في غزة!" by , written on 13-09-2017
لا تزال مشاهد حرق تنظيم "داعش" للطيار الأردني معاذ الكساسبة، ماثلة في مخيلة المواطن الفلسطيني غسان العرابيد (32 عاما)، الأمر...
الطيار الأردني "معاذ الكساسبة" في غزة!  "/> ">
نبض الوطن
الطيار الأردني "معاذ الكساسبة" في غزة!

الطيار الأردني “معاذ الكساسبة” في غزة!

نبض الوطن :

لا تزال مشاهد حرق تنظيم “” للطيار الأردني ، ماثلة في مخيلة المواطن الفلسطيني غسان العرابيد (32 عاما)، الأمر الذي دفعه لتسمية وليده الجديد بالاسم ذاته.

وعلى الرغم من مضي عامين ونصف على الحدث، إلا أنه بقي لم يغب عن ذهن المواطن العرابيد، الذي أكد لـ”نبأ برس” أنه تأثر كثيرا بالطريقة البشعة التي أحرق فيها الطيار الأردني، مما جعل تسمية ابنه الجديد باسم “معاذ الكساسبة” لمسة إحياء ووفاء له.

العرابيد الذي وجد ترحيبا من زوجته وأقاربه بهذه التسمية، يرى أن تسمية ابنه بهذا الاسم ستكون بداية لحياة ونفس جديدة للطيار الأردني الذي في ريعان شبابه.

وبينما كان يداعب وليده الذي لم يتجاوز الأربعة أيام يقول غسان: “إن بعض الأخبار والأحداث التي نتابعها في وسائل الاعلام تبقى بكافة تفاصيلها في عقول الناس، ولا ينساها أحد مع مرور الأيام وتصبح من الماضي، ولعل مشهد استشهاد الكساسبة هو أكثر مشهد تأثرت فيه فعليا ولا زلت، رغم أنني لا أهتم كثيرا بالأخبار في العادة”.

يستذكر العرابيد أنه بعد مرور أربعة شهور على حمل زوجته ، وتأكدهم من أن الجنين ولد، حضر مشهد الكساسبة في باله، وكأنها إشارة له بأن يسميه معاذ الكساسبة اسما مركبا.

ويأمل “والد معاذ” أن تنتقل فرحة استقبال الطفل في بيته الواقع في منطقة الشيخ رضوان غرب مدينة غزة، إلى عائلة الكساسبة في الأردن.

ويضيف العرابيد “كم أتمنى وآمل أن أستطيع زيارة الأردن وأن اصطحب معي طفلي الجديد لزيارة بيت الطيار معاذ الكساسبة في الأردن، حتى أدخل السعادة على قلوبهم، وأشعرهم بأن ابنهم لم يمت وأن معاذ بعث من جديد مرة أخرى”.

مقطع حرق الكساسبة كان قد أذيع على شبكة الإنترنت، وظهر فيه قيام تنظيم داعش بإعدام الطيار الأردني الأسير لديهم منذ ديسمبر/ كانون الأول الماضي حرقا، قبل عامين ونصف من الآن.

ونٌشر الفيديو بعد أيام من تهديد التنظيم بقتل الطيار، ما لم تطلق الحكومة الأردنية سراح امرأة جهادية عراقية مسجونة في الأردن.

وأسر مسلحو تنظيم داعش الملازم معاذ الكساسبة بعد تحطم طائرته، حينما كان ينفذ غارات جوية بالقرب من مدينة الرقة معقلهم في سوريا، في الرابع والعشرين من ديسمبر/ كانون الأول 2015.

الطيار الأردني "معاذ الكساسبة" في غزة!

الكلمات المفتاحية : #أردني #داعش #طيار #معاذ الكساسبة

Send this to a friend