العثور على طفل جثة هامدة داخل منزله والسبب اهمال والدته

العثور على طفل جثة هامدة داخل منزله والسبب اهمال والدته

تركت أم من مدينة روستوف الروسية طفلها الرضيع بمفرده في المنزل وذهبت في رحلة ترفيهية لمدة أسبوع.

وفي التفاصيل أن فكتوريا كوزنيتشوفا، 17 عاماً، استغلت فرصة ذهاب زوجها إلى الخدمة العسكرية لتقوم برحلة برفقة أصدقائها.

وأشارت قناة “إن تي في” المحلية إلى أن الجيران لاحظوا اختفاء فيكتوريا وطفلها إيغور عن الأنظار فأبلغوا الشرطة التي عثرت على الصغير هامدة داخل المنزل.

وأظهرت التحريات أن فكتوريا كانت أبلغت أصدقاءها أنها تركت طفلها لدى عمتها. ونشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لها وهي تتسكع برفقتهم فيما كان الأخير يموت جوعاً بحسب ما ذكرت صحيفة “ذا ميرور” البريطانية.

وعلى الإثر ألقت الشرطة الروسية القبض على الأم وأصدرت المحكمة بحقها حكماً بالسجن لمدة 10 سنوات.

Send this to a friend