حادثة مخيفة ... العثور على جثة سيدة مقطوعة الرأس والقبض على المجرمين والاعتراف بجريمتهم

حادثة مخيفة … العثور على جثة سيدة مقطوعة الرأس والقبض على المجرمين والاعتراف بجريمتهم

شهدت جنوب أفريقيا حادثة مروعة حيث أقدم 4 أشخاص على اغتصاب امرأة وقتلها وأكل لحمها. وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” أنه تم على زانييل هلاش، 25 عاماً، مقطوعة الرأس في منزل احذ المشعوذين. وأشارت إلى أنه تم إلقاء القبض على عصابة تتألف من 5 أفراد. وقد اعترفوا بارتكاب .

وقالوا إنهم اختطفوا الأم واغتصبوها ثم قاموا بقتلها وتناول أجزاء من جسدها بطريقة وحشية وأفادت الإذاعة بأن الشرطة لم تصدق في البدء ما قاله رئيس العصابة. إلا أنه أحضر عينات من الدماء فقاموا بإلقاء القبض عليه في منزله في كوازلو ناتال في جنوب أفريقي. وأثناء التفتيش عثرت القوى الأمنية على ملابس لعدة ضحايا مفقودين ملطخة بالدماء وموضوعة في حقيبة.

وأشار أهل الضحية إلى وجود الكثير من الغبار على ملابسها وأن هذا يكشف كم تعذبت قبل وفاتها

Send this to a friend