حماس تكشف ماذا ستفعل اذا فازت بالانتخابات

حماس تكشف ماذا ستفعل اذا فازت بالانتخابات

أكد عضو المكتب السياسي لحركة () صلاح أن حركته لن تنفرد بتشكيل حكومة ومن أعضاء الحركة، في حال تحقيقها الأغلبية بالانتخابات التشريعية المتفق على إجراؤها قبل نهاية العام المقبل.

وقال البردويل في حوار له مع صحيفة (الشرق الأوسط): “وفق الوضع الحالي الذي نمتلك فيه 60 في المائة من مقاعد المجلس ونمثل الأغلبية، من حقنا تشكيل ، وأن نفعل ما نريد، غير أننا لا نريد أن ندخل الشعب الفلسطيني في موجة جديدة من الضغوط اللاإنسانية التي تمارس”.

وأضاف: “نحن على استعداد الآن لتفعيل المجلس التشريعي على قاعدة التوافق وليس الأغلبية، وتكون تلك الآلية التوافقية هي الملزمة في اتخاذ القرارات ولا تصدر من دونها، ونعمل على قاعدة لا غالب ولا مغلوب”.

وتابع بقوله: “سنترك فرصة كبيرة للفصائل، وسنتعامل بقانون انتخابي لخفض نسبة الحسم في ، ولن نعارض في أي شكل من أشكال التوافق، وحتى إذا فزنا بالأغلبية فإننا سنبادر بتشكيل حكومة تآلف وطني تمثل الجميع، وأن يكون القرار داخل المجلس الجديد بالتوافق وليس الأغلبية، ونحن ملتزمون بذلك”.

وبين أن مشاركة حماس في منظمة التحرير الفلسطينية لا يعني القبول ببرنامجها الحالي، الذي قال عنه: “أضاع 78% من أرض فلسطين”، مطالباً بوضع برنامج جديد للمنظمة.

وفي سياق دخول الحركة في المنظمة التي تعترف باتفاقية أوسلو، قال البردويل: “المشكلة أن البعض يفهم دعوتنا لدخول المنظمة وكأنها دعوة لدخول المنظمة الحالية، نحن نقول بإعادة بناء وصياغة للمنظمة على برنامج وطني متفق عليه”.

وحول ما اذا كانت حركة حماس تنافس على رئاسة السلطة الفلسطينية، أكد البردويل أن حركته لا تطمح كثيراً في المنافسة على منصب الرئيس، منوهاً إلى أنها ستمارس حقها كاملاً في دعم الشخصية الوطنية التي ستكون قادرة على قيادة السفينة بطريقة ديمقراطية نزيهة، بالرغم من قدرة حركته على الفوز.

Send this to a friend