السنوار لم يذهب الى مصر فقط من اجل المصالحة .. هناك هدف كبير واهم !

السنوار لم يذهب الى مصر فقط من اجل المصالحة .. هناك هدف كبير واهم !

توجه رئيس حركة في ، يحيى ، ونائب القائد العام لكتائب القسام مروان عيسى، الذي يتولى مهمة التنسيق بين الذراعين السياسي والعسكري بالحركة، السبت إلى ، وذلك للتباحث في قضية الأسرى، وفق ما أوردت شبكة (الميادين) اللبنانية.

ولم يذكر الناطق باسم حركة (حماس)، فوزي برهوم، في تصريحه أمس الجمعة، التباحث بقضية الصفقة، حيث قال: إن “وفداً من حماس برئاسة قائد الحركة في قطاع غزة السنوار توجه إلى القاهرة؛ لمتابعة ملف المصالحة الفلسطينية”، وفق ما أورد موقع (i24news).

وكانت مصادر فلسطينية ومصرية متطابقة، قد أكدت، مساء الجمعة، وصول وفدي حركتي حماس وفتح إلى العاصمة المصرية القاهرة، ويرأس وفد حماس يحيى السنوار فيما يرأس وفد فتح عزام الأحمد.

السنوار لم يذهب الى مصر فقط من اجل المصالحة .. هناك هدف كبير واهم !

صفقة تلوح بالافق بجهود مصرية

وكان السنوار قد صرح في وقت سابق، أن حركته قبلت مقترحاً مصرياً لصفقة تبادل، حظيت بتأييد منسق شؤون المحتجزين الإسرائيليين؛ إلا أن الحكومة الإسرائيلية رفضت المقترح، ما أدى إلى خلاف بالجانب الإسرائيلي دفع المنسق لتقديم استقالته.

ولم يكشف السنوار تفاصيل المقترح المصري للصفقة آنذاك، إلا أن صحيفة (القدس) المحلية، أفادت بأن القاهرة عرضت على الطرفين صفقة من ثلاث مراحل، الأولى تمنح بموجبها حماس معلومات عن مصير الإسرائيليين المحتجزين لديها، وتقوم إسرائيل بدورها بالإفراج عن رفات 39 من عناصر حركة حماس.

وتشمل المرحلة الثانية إطلاق سراح محرري صفقة شاليط الذين أعادت إسرائيل اعتقالهم، بعد خطف ومقتل 3 مستوطنين قرب الخليل جنوبي الضفة الغربية، أما المرحلة الثالثة والأخيرة هي البدء بمفاوضات تحت رعاية مصرية، من أجل إتمام الصفقة.

 

Send this to a friend