تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

مدير شركة الاتصالات الفلسطينية : 460 الف مواطن بالضفة يستخدمون شرائح اسرائيلية

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، إن 460 ألف مستخدم للشرائح الإسرائيلية في الضفة الغربية.تصريحات العكر، جاءت على...
Review: 5 - "مدير شركة الاتصالات الفلسطينية : 460 الف مواطن بالضفة يستخدمون شرائح اسرائيلية" by , written on 05-12-2017
قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، إن 460 ألف مستخدم للشرائح الإسرائيلية في الضفة الغربية.تصريحات العكر، جاءت على...
مدير شركة الاتصالات الفلسطينية : 460 الف مواطن بالضفة يستخدمون شرائح اسرائيلية  "/> ">
نبض الوطن
مدير شركة الاتصالات الفلسطينية : 460 الف مواطن بالضفة يستخدمون شرائح اسرائيلية

مدير شركة الاتصالات الفلسطينية : 460 الف مواطن بالضفة يستخدمون شرائح اسرائيلية

نبض الوطن :

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية عمار العكر، إن 460 ألف مستخدم للشرائح الإسرائيلية في الضفة الغربية.تصريحات العكر، جاءت على هامش مؤتمر صحفي عقد اليوم في مقر شركة للإعلان عن مؤتمر اكسبوتك 2017، بمشاركة وزير الاتصالات علام موسى.كان العكر قال في ديسمبر كانون أول الماضي، إن السوق الفلسطينية تحتوي على 370 ألف شريحة اتصال إسرائيلية، “تكبدنا خسائر سنوية تتجاوز 100 مليون دولار أمريكي”.

وأضاف: “نحن نعاني من منافسة غير عادلة مع الشركات الإسرائيلية، التي تقدم خدمات الجيلين الثالث والرابع، ونفاذها إلى السوق الفلسطينية”.ويضطر فلسطينيون في الضفة الغربية، لحمل إسرائيلية لاستخدامها في الضفة الغربية، لأنها تقدم خدمات الجيلين الثالث والرابع.

بينما تمنع وزارة الاتصالات الفلسطينية وطواقم الضابطة الجمركية تداول هذه الشرائح في مدن الضفة الغربية، خاصة المناطق المصنفة (A) الخاضعة للسيطرة الفلسطينية.

وتصادر طواقم الضابطة الجمركية، أي شرائح إسرائيلية في أسواق المدن الفلسطينية، “ونحاول قدر المستطاع السيطرة على أسواق الشرائح الإسرائيلية في مختلف المناطق الفلسطينية، بحسب وزير الاتصالات “موسى”.ويبلغ عدد مشتركي الشرائح الفلسطينية (جوال ووطنية) في الضفة الغربية وقطاع غزة، حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري، نحو 3.8 مليون شريحة، منها قرابة 2.96 مليون شريحة تتبع لجوال والباقي لشركة الوطنية موبايل.

كان الرئيس التنفيذي لمجموعة الاتصالات الفلسطينية، قال منتصف الشهر الماضي، إن خدمة الجيل الثالث في السوق الفلسطينية ستكون متاحة للجمهور “خلال كم شهر”.

وأضاف في كلمة له على هامش فعاليات الأسبوع العالمي للريادة – فلسطين، إن التأخير في طرح خدمات الجيل الثالث، كان من الجانب الإسرائيلي.كانت وزارة الاتصالات الفلسطينية، وقعت خلال وقت سابق من العام الجاري، اتفاقا نهائيا مع الجانب الاسرائيلي لتوفير خدمات الجيل الثالث في كافة محافظات الضفة الغربية.

وزاد: “كان يفترض البدء ببناء الشبكة في يونيو حزيران الماضي، لكن الجانب الإسرائيلي تأخر في منح التصاريح في أكثر من 1000 موقع”.وكان من المفترض أن تطرح شركتا الاتصالات الخليويتين في السوق المحلية (جوال والوطنية موبايل)، خدمة الجيل الثالث مع نهاية العام الجاري، إلا أن ذلك لن يكون ممكنا، بحسب العكر.

لكن العكر أكد: “نعمل ليلا نهارا مع شركات المقاولات لبناء الشبكات في المواقع المختارة، الأمور تسير على ما يرام، وسنقدم الخدمة خلال كم شهر.. لن أعطي تاريخ”.

وتتيح تقنية الجيل الثالث 3G، استخدام البرامج على الهاتف المتنقل دون الحاجة إلى خدمة الانترنت اللا سلكي wireless، كالمتصفحات، وبرامج المحادثات المرئية والمسموعة والمكتوبة، من أي مكان، شريطة وجود ترددات للشبكة التي تقدم هذه الميزة.

المصدر : موقع الاقتصادي

Send this to a friend