تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

وصل وزنها إلى 165 كيلوغراماً وحذرها الأطباء من الموت… وهذا ما فعلته لتبعد الخطر

تمكنت الأميركية تشاسيتي دايفس من خسارة جزء كبير من وزنها الذي وصل إلى أكثر من 165 كيلوغراماً. وقد حذرها الأطباء...
Review: 5 - "وصل وزنها إلى 165 كيلوغراماً وحذرها الأطباء من الموت… وهذا ما فعلته لتبعد الخطر" by , written on 13-01-2018
تمكنت الأميركية تشاسيتي دايفس من خسارة جزء كبير من وزنها الذي وصل إلى أكثر من 165 كيلوغراماً. وقد حذرها الأطباء...
وصل وزنها إلى 165 كيلوغراماً وحذرها الأطباء من الموت... وهذا ما فعلته لتبعد الخطر  "/> ">
نبض الوطن
وصل وزنها إلى 165 كيلوغراماً وحذرها الأطباء من الموت... وهذا ما فعلته لتبعد الخطر

وصل وزنها إلى 165 كيلوغراماً وحذرها الأطباء من الموت… وهذا ما فعلته لتبعد الخطر

نبض الوطن :

تمكنت الأميركية تشاسيتي دايفس من خسارة جزء كبير من وزنها الذي وصل إلى أكثر من .

وقد حذرها من خطر ذلك رغم أنها لا تعاني من ارتفاع ضغط الدم أو الكوليسترول أو السكري.

فبعد ولادة ابنتها عانت من ضيق النفس، وأجريت لها فحوصات خاصة بالقلب والشرايين وأبلغها الأطباء بعد ذلك أن قلبها توقف لمدة 3 ثوان.

وأظهرت التحاليل انسداداً في أحد أوردتها بنسبة 50% وبوجود سائل في رئتيها، ونبهوها إلى ضرورة إدخال تغييرات على حياتها قبل فوات الأوان.

وعلى الإثر، قررت الأم خسارة وزنها الزائد وخضعت لعملية ربط معدة. وتراجع وزنها إلى 136 كيلوغراماً. إلا أن هذا لم يكن كافياً.

لذا بدأت بممارسة التمارين المنتظمة وباعتماد نظام غذائي صحي، وأضافت الكينوا إلى أطباقها وتناولت الفيتامينات.

وبسبب عدم حصولها على النتائج المطلوبة خلال وقت قصير، قررت تشاسيتي اللجوء إلى طرق أخرى. لذا حرصت على ممارسة تمارين الدراجة الهوائية والزومبا يومياً.

وفي المرحلة الأولى أصبح وزنها 108 كيلوغرامات، قبل أن تخسر المزيد من الوزن. وقالت تعليقاً على ذلك: “في الحياة لا نرغب في مواجهة المصاعب. لكنني اخترت الاهتمام بنفسي. فليس أمراً سهلاً بالنسبة إلى أبنائك وزوجك أن تغادري هذه الحياة قبل الأوان”.

وأضافت: “الحياة تكون أجمل عندما تتمتعين بصحة جيدة. وانا أشعر الآن بالارتياح مع نفسي”.

Send this to a friend