طلبت مني الحضور للمنزل لمساعدتها وعندما و صلت لاذت بالفرار على الفور نتيجة ما اكتشفته

طلبت مني الحضور للمنزل لمساعدتها وعندما و صلت لاذت بالفرار على الفور نتيجة ما اكتشفته

أعربت سيدة أردنية عن غضبها الشديد من سيدة ناشدت للحصول على مساعدات من المواطنات عبر مجموعات في مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وبحسب سيدة أردنية فإن الرعب قد انتابها لحظة وصولها للعمارة التي من أن تكون المحتاجة تسكن في احدى شققها، وعندما سألت الحارس عمن يسكن بتلك الشقة أجابها عائلة كاملة وليست سيدة وحيدة كما أُخبرت سابقاً لتحاول الهروب من المكان إلا أن الحارس تحايل عليها للدخول دون أن تستجيب له لتفر من المكان هاربة، دون ان تحدد تلك المنطقة التي كانت فيها.

 

وتقول السيدة أنها اشتبهت بالحارس وبالمنزل وخاصة انه صمم على ادخالها لكنها لاذت بالفرار ،محذرة السيدات من التوجه للمنازل لتقديم المساعدات.

وتشير السيدة الى أنها لم تدع الأمر وشأنه بل حاولت الاتصال بالسيدة التي ادّعت الحاجة لكن دون اي استجابة منها ،حيث قامت بحظرها عبر تطبيق واتس اب وفيسبوك ،على حد تعبيرها.

 

ومع اصرار السيدة على معرفة ما كان يُخطط لها ،اتجهت مع مرة أخرى للعمارة وقامت بمراقبتها ،حيث قامت بتوجيه سؤال لسكان عمارة مجاورة حول ليؤكد لها أنهم يعملون بالتسول بالتعاون مع الحارس من أجل اقناع بالدخول واعطائه مبلغ مالي بسيط.

Send this to a friend