عريس يعنف عروسته فى يوم الزفاف و يضربها بعصا حتى فقدت وعيها وتم نقلها الى غرفه العنايه المركزه

عريس يعنف عروسته فى يوم الزفاف و يضربها بعصا حتى فقدت وعيها وتم نقلها الى غرفه العنايه المركزه

ومن الحب ماقتل هذه المقوله التى نبدء بها مأساه اليوم للعروس المسكينه التى قضت اول يوم لها بعد فى سرير بغرفه العنايه المركزه تصارع بدلا من ان تكون فى هذا الوقت فى سعاده تقضى اول ايامها فى سعاده ويتم تحقيق احلامها الورديه التى طالما عاشت تحلم بها منذ نعومه اظفارها وزادت الاحلام عندما التقت بفارس احلامها او كمن كانت تظنه فارس احلامها وسرعان ما حانت الفرصه لتيجمعهما عش الزوجيه لتتفاجئ بوحش كاسر لم تعرف الرحمه يوما طريقا لقلبه .

فها هو فارس احلامها بدلا من ان يضمها لقلبه ليطمئن قلبها اذا به يضربها بعصا حتى يفقدها وعيها وعندما فقدت العروس المسكينه وعيها ما كان بالعريس الا انه اتصل باهل عروسه ليخبرهم ان زوجته فقدت الوعى وعلى الفور حضر اهل العروس ليبلغوا الشرطه ويتم نقل العروس المسكينه بثوب زفافها الى وعندما استعادت وعيها تم سؤالها عما حدث.

فكانت اجابتها ان زوجها عند دخولهما شقتهما قام بصفعها على وجهها فماكان منها الا انها بادلته الضرب بالقلم على وجهه فجن جنونه وقام بسحب عصا من خلف باب المطبخ وضربها بها حتى فقدت الوعى واضافت انها لاتعرف ماحدث بعد ذلك .

وبسؤال الزوج عما حدث رد قائلا ياريتنى لم اسمع كلام امى فقد نصحتنى امى بعد ان رات مدى تعلقى بزوجتى وحبيبتى انه يجب ان اضربها فى اول يوما لنا سويا فى بيتنا الجديد حتى تظل باقيه حياتها تحترمنى ولا تكسر لى كلمه وبالفعل فعلت ما نصحتنى به والدتى لولا هذه النصيحه التى عفا عليها الزمن لكنت اقضى اسعد اوقات حياتى مع من احبها قلبى ولولا ذلك ها انا اقضى ليله زفافى فى قسم الشرطه فى انتظار مصيرى

Send this to a friend