مقتل طفل على يد جدته والقبض على المتهمة وتكشف تفاصيل مثيرة حول جريمتها

مقتل طفل على يد جدته والقبض على المتهمة وتكشف تفاصيل مثيرة حول جريمتها

تستمع نيابة شرق القاهرة الكلية برئاسة المستشار إبراهيم صالح المحامي العام الأول، لأقوال والده الطفل محمود الذى قتل على المسنة.

وأثبت التحريات أن تعاني من مرض نفسي وأنها كانت طيبة مع الطفل وأمرت النيابة بحبسها، على ذمة التحقيق لاتهامها بقتل حفيدها فى منطقة المطرية، وعرضها على مستشفى الأمراض النفسية والعقلية لبيان ما تعانيه من أمراض.

وكشفت مناظرة النيابة لجثة المجنى عليه أنها لطفل يبلغ من العمر “3 سنوات” توفى نتيجة إصابته باسفكسيا الخنق، وكسر فى الرقبة، منع وصول الاكسجين الى الرئتين، مما اسفر عن وفاته.

وأكدت تحقيقات النيابة ان المتهمة نعمت.ا.م”62 سنة”، تعانى من أمراض نفسية عبارة عن هلاوس وتهيؤات، وفى يوم الحادث فجرا، استيقظت، وقد انتابتها “نوبة”، بأن المجنى عليه ووالداته يطاردونها محاولين قتلها والنيل منها، فامسكت بالطفل، ثم خنقته بيدها، ولم تتركه حتى اصبح جثة هامدة

وأضافت التحقيقات أنه فى صباح اليوم التالى، اعترفت لوالدة المجنى عليه بارتكابها الواقعة، قائلة: قتلته زى ما كان عايز يقتلنى” وتم على المتهمة

Send this to a friend