حمد: الرئيس عباس اتخذ خطوات سلبية أجهضت المصالحة وأوصلتها إلى طريق مسدود

حمد: الرئيس عباس اتخذ خطوات سلبية أجهضت المصالحة وأوصلتها إلى طريق مسدود

اكد القيادي في حركة حماس، غازي ، إن هي ضرورة وطنية وبوابة للحمة الوطنية الحقيقية، مشيرا إلى أنه وفقا للتجربة السابقة فإن هناك العديد من الأخطاء والعثرات التي يجب تصحيحها كي لا يتكرر الفشل مرة أخرى ويدخل أبناء الشعب الفلسطيني في حالة إحباط.

وقال حمد في لقاء متلفز ان هناك مركبات كثيرة يجب العمل من أجلها، مركب المصالحة ومركب الوضع الإنساني ومركب القضية الوطنية بمجملها”، متابعا أنه “يجب أن تكون هناك حالة من التكامل قائمة”، مشددا على أن “العمل الأحادي المنفرد يدخل الفلسطينيين في أزمات عديد وكثيرة”، مطالبا بأن تكون هناك منظومة استراتيجية وطنية، حتي مسيرات العودة يجب أن ترتبط بالمكونات الأخرى للعمل الوطني سواء العمل الشعبي أو الدبوماسي أو السياسي.

وأوضح حمد أن حماس قدمت في الفترة السابقة ما هو مطلوب منها في موضوع المصالحة الوطنية ، إلا أن الرئيس أبو مازن اتخذ أجهضت المصالحة وأوصلتها إلى طريق ، واصفا الخطوة التي حدثت في “المجلس الوطني” بأنها خطوة انفرادية وأحادية عززت من الانقسام الفلسطيني، مطالبا بأن يكون هناك عملية تكامل وخطوات من الاطراف جميعاً.

Send this to a friend