معلومات جديدة وصادمة عن حادثة القتل المروعة بالشارع الفلسطيني .. اسباب الجريمة هي اجتماعية

معلومات جديدة وصادمة عن حادثة القتل المروعة بالشارع الفلسطيني .. اسباب الجريمة هي اجتماعية

بدأت خيوط التي وقعت صباح اليوم في جنين وقتل فيها مواطن وزوجته تتكشف شيئاً فشيئاً.

فقالت مصادر محلية في الخليل أن الزوج القتيل والبالغ من العمر 52 عاما قد طلق زوجته الاولى منذ سنوات وقام بالزواج من شقيقتها 35 عاماً ولديه منها طفلان”.

التقديرات الامنية الاولية اشارت الى ان اسباب الجريمة هي بالغالب وان عملية البحث والتحقيق جارية للقبض على الفاعلين من المحيط الاجتماعي القريب من العائلة كما نقل موقع مدار نيوز عن مصادر خاصة..

وبقرار صادر عن النائب العام المستشار د. أحمد براك يمنع نشر أية تصريحات أو أو تفاصيل أو صور لأطفال تتعلق بحادثة مقتل مواطن وزوجته والتي وقعت صباح اليوم في شقة سكنية في بلدة يعبد جنوب غرب جنين لحين الانتهاء من إجراءات التحقيق الابتدائي.
معلومات جديدة وصادمة عن حادثة القتل المروعة بالشارع الفلسطيني .. اسباب الجريمة هي اجتماعية
وعليه يمنع النشر في القضية أعلاه وبالتحديد تداول صور الأطفال الضحايا تحت طائلة المسؤولية وعرقلة سير العدالة، كون ذلك يضر بالمصلحة الفضلى للأطفال ويؤثر على مجريات التحقيق وسير الإجراءات وجمع الأدلة وصولا إلى الحقيقة ولإبعاد​ التحقيقات عن المؤثرات الاعلامية والرأي العام.

يذكر أن الجريمة وقعت صباح اليوم حيث تلقت الشرطة بلاغا حول إطلاق النار على مواطن وزوجته من بلدة دير سامت غرب مدينة دورا من قبل مجهولين، وعلى الفور تحركت لمكان الحادث وعثرت على جثتين لمواطن وزوجته في شقة سكنية ببلدة يعبد جنوب غرب جنين، وطفلين على قيد الحياة، حيث باشرت النيابة العامة إجراءات التحقيق بالتحفظ على الجثمانين وتحويلهما للطب الشرعي وتقديم الرعاية اللازمة للأطفال حسب ما تقتضي مصلحتهما الفضلى.

Send this to a friend