تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

الصحة: القدس مركز اهتمامنا

افتتح رئيس الوزراء د. رامي الحمد لله و وزير الصحة د. جواد عواد، الخميس الماضي، مركز بيرنبالا للطوارئ والولادة الأمنة،...
Review: 5 - "الصحة: القدس مركز اهتمامنا" by , written on 17-02-2019
افتتح رئيس الوزراء د. رامي الحمد لله و وزير الصحة د. جواد عواد، الخميس الماضي، مركز بيرنبالا للطوارئ والولادة الأمنة،...
الصحة: القدس مركز اهتمامنا  "/> ">
نبض الوطن
نبض الوطن :

افتتح رئيس الوزراء د. رامي الحمد لله و وزير الصحة د. جواد عواد، الخميس الماضي، مركز بيرنبالا للطوارئ والولادة الأمنة، شمال غرب القدس.

ويقدم المركز الخدمات الصحية للمواطنين في منطقة شمال غرب القدس، والقرى والتجمعات السكنية الواقعة خلف جدار الفصل العنصري، ليصبح عدد مراكز الرعاية الصحية الأولية التي تم افتتاحها خلال السنوات الست الأخيرة، 5 مراكز صحية، إضافة لعيادة أبو هندي التي سيتم افتتاحها قريباً.

وتضم العاصمة 27 مركز علاج رعاية صحية أولية، تشمل عيادات و ومراكز طوارئ ودور ولادة أمنة وعيادات متنقلة، حيث تم خلال السنوات الأخيرة افتتاح عيادة أمومة وطفولة في بيت عنان، وتشغيل مركز طوارئ بيرنبالا، وافتتاح عيادة الجديرة واستلام وتشغيل مبنى جديد لعيادة الشيخ سعد، وتشغيل مركزين صحيين في حي الخلايلة وقرية النّبي صموئيل، لتقديم الخدمات الصحيّة الأساسيّة للمواطنين في المنطقة.

ويبلغ عدد مراجعي عيادات الطب العام في مراكز الرعاية الصحية التابعة في القدس، شهرياً، نحو 10 ألاف مراجع، ونحو ألفي مراجع لعيادات الاختصاص، وما يزي على 3 ألاف خدمة صحية لعيادات رعاية الأمومة والطفولة، إضافة لما يزيد على ألفي خدمة، شهرياً، في عيادات الطب الوقائي.

وشهد العام الماضي استلام عيادة في المناطق المهمشة (واد أبوهندي)، وبناء عيادات جديدة في كل من بيت إكسا وجبع، وتجهيز قسم الصحة النفسية في طوارئ بيرنبالا، وتأهيل عيادة مخماس الجديدة، و اعتماد برنامج حوسبة “رعاية الأمومة والطفولة على نظام الDHIS، وتدريب الكوادر على إستخدامه. واستلام عيادة جديدة في زعيِّم، إضافة لافتتاح عيادة في الخان الأحمر، ومركز لعلاج السكر (شبكية العين/قدم السكري) في مركز طوارئ بيرنبالا، وتزويد المراكز الصحية بعدد من الأجهزة الطبية المتطورة كجهاز CR-MAMMOGRAPHY

وأشاد رئيس الوزراء د. رامي حمد لله بالنهضة التي يشهدها القطاع الصحي الحكومي بشكل عام، والدعم الكبير للقدس في الخدمات الصحية، والتي توليها وزارة الصحة اهتماماً خاصاً، دعماً لصمود أهلها وثباتهم في العاصمة الفلسطينية، وعملاً بتوجيهات القيادة السياسية ممثلة بالرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء د. رامي .

وقال وزير الصحة ” إن بناء وافتتاح المراكز الصحية في القدس هو رسالة واضحة من القيادة وتأكيداً على مركزية ومحورية القدس، فهي في صلب عمل الحكومة الفلسطينية، كما أن المدينة المقدسة تتربع على رأس سلم أولوياتنا جميعاً، في تقديم الخدمات الصحية للمواطنين”

وأضاف الوزير “لقد اتخذت وزارة الصحة الفلسطينية العديد من القرارات الهامة والتي تدعم صمود المؤسسات الصحية والمستشفيات في محافظة القدس، حيث أعطينا أولوية تحويل المرضي لمشافي العاصمة، إضافة لإصدار التأمين الصحي المجاني لأكثر من 46 تجمعٍ سكاني في محافظات الوطن، بما فيها المضارب البدوية والمناطق المهددة بالمصادرة في القدس وبلدة الخان الأحمر وعرب الجهالين”.

وعملت وزارة الصحة الفلسطينية سنوياً على تقديم عشرات الملايين من الخدمات الصحية للمواطنين في مختلف المشافي ومراكز الرعاية الصحية الأولية، إضافة لعشرات الافتتاحات والتوسعات وبناء مراكز علاج جديدة، وإدخال خدمات صحية لأول مرة، واستقطات نخبة الأطباء، بهدف المضي قدماً نحو تعزيز هدف الوزارة الذي تعمل لأجله ليلاً ونهاراً، وهو توطين كافة أنواع العلاج في مراكز العلاج بالوطن.

Send this to a friend