مين قال إنه البنات نقمة لأهلهم ، البنات هن روح الدار وحلاوتها

مين قال إنه البنات نقمة لأهلهم ، البنات هن روح الدار وحلاوتها

إم أميرة❤️
اليوم وبعد ٣٥ سنة زواج
وأنا نايمة بالمستشفى وجنبي بناتي الأربعة، وقبالي ست قاعدة لحالها، وما في حدا بنام عندها، وشايفة بناتي بساعدوها كمان، وهي بتحكي يريتني جبت بنات !!!
تذكرت حالي أول ما تزوجت، وعرفت إني حامل ببنت، وصرت أعيط ، خاصة لما حماتي دخلت علي وتحكيلييي بشري صبي؟
قلتلها وانا راسي بالأرض لا بنت
حكت ييييي الله يعوض علينا!!!
وزوجي كان حزين كمان ……
وطبعا جارتي ام سليم كانت السبب الأكبر لتخليني أحس إني مرتكبة جريمة
تقولي يلا إن شاء الله البطن الجاي بكون ولد، بتعرفي الولد سند وبحمل اسم ابو، كل زلام هالأيام بتزوجو عنسوانهم اذا ما جابولهم ولاد
وانا كنت عايشة برعب حقيقي!!
وزادت الحالة سوء لما طلع البطن الثاني كمان بنت
والثالث بنت
والرابع بنت

وهيك وقفنا على أربع بنات!!!!!
بكل مرة كنت اسمع كلام كثير، بكرا بس تختيروا مش رح تلاقو حدا
البنت لدار زوجها والولد لأهله ….
وبس نجحت بنتي سارة بالتوجيهي بتفوق…
أجت حماتي وصارت تحكي لشو تدخلوها جامعة؟
ما رح تفيدكم ،بكرا بتتزوج وبتروح مصاريكم لزوجها
هون أبوها وقف وصار يحكيلها انا بدي أعلم كل بناتي وعندي رجل وحدة منهم بتسوى كل العالم

طبعا هالحكي بعد ما شاف لعاف، من قرايبه، لإنه كل العيلة صارو يحسدونا على حنية بناتنا، وكيف مهتمات فينا ورافعات راسنا، لإنه أخو إللي عنده ٤ ولاد رح ينجلط بسببهم، وبس كبر بالعمر كل واحد فيهم صار يزت عالتاني ويحكي مرتي ما بتقدر تقوم في ابونا!!!
وبالآخر جابولو وحدة ممرضة تقوم في ….
وهيييك لأنا مرضت ووقعت بالفراش، نقلوني عالمستشفى، وبس صحيت لقيت بناتي الأربعة حواليي، إللي بتقرأ قرآن، وإللي بتحسس عراسي وإللي بتبوس بإيدي والرابعة الصغيرة قاعدة وبتعيط

همستلها تعالي يما
بس شافتني صحيت صارت تضحك وركضت لعندي وحضنتني، وكل بناتي حضنوني وصارو يعيطو ويحكو الحمد لله عسلامتك يما!!!

بس الست الي قاعدة قبالي حزنتني، كانت تعبانة كثير ولحالها ، ٤ أيام ما شفت حدا زارها !
سألتها ما عندك ولاد؟
ضحكت بغصة وقالت : ولد وتد
ولله كل الزلام هالأيام لنسوانهم، ما في زي حنية البنت عأهلها، يريتني عندي بنت وحدة، هو فش غيره محمد الله يرضى علي بسأل عني بس المشكلة إنه مسافر أما الثانين مش قادرين يتركو شغلهم ويطلو علي

حكت والدموع بعيونها، بس شفت بناتي حاوطوها وقالولها خالتي اعتبرينا بناتك!
صارت الست تعيط وتحكيلي الله يخليلكم ياهم، طبعا بناتي وحدة فيهم مهندسة، والثانية محاسبة، والثالثة صحافية، والصغيرة خلصت جديد ماجستر ورافعات راسي وراس ابوهن
وبحنيتهم ما في بكل الدنيا، كل يوم والثاني وحدة بتزورنا فيهم، ولما يجتمعوا بالبيت ما في أحلى من جمعتهم

مين قال إنه البنات لأهلهم ، البنات هن وحلاوتها
ما في أحن منهم،واللي مستحيل يبيعوا عكبر بحجة زوجها أو شغلها
والولاد إلا من رحم ربي ما بجيبوا إلا وجع الراس لأهلهم

إللي عنده بنات يربيهم ويحمد ربه
إنه الله رزقه هالنعمة❤️
وصحيح مش مهم يكون ولد أو بنت المهم تعرف تربيهم وفي ولاد حنونين كمان ونعمة لأهلهم

خلفة البنات أولها شماتة وآخرها حسد

Send this to a friend