وزير العدل يكشف: بعض الوزراء بالحكومة سيزورون قطاع غزة لأداء عملهم بشكل عادي

وزير العدل يكشف: بعض الوزراء بالحكومة سيزورون قطاع غزة لأداء عملهم بشكل عادي

أكد الدكتور محمد الشلالدة، الفلسطيني، أنه كان هناك جلسة للحكومة الفلسطينية برئاسة الدكتور محمد اشتية، وتم مناقشة العديد من القضايا، واهمها خطة 100 يوم.

وأوضح الشلالدة في تصريح خاص أن كافة الوزارات تلقت توجيهات رئيس الدكتور محمد اشتية حول وضع خطة لكل وزارة، والتي تلامس قضايا وهموم المواطن الفلسطيني.

وقال: “حتى الان لم يوضع تصور لوزارة العدل، ولكن خطتها ستلامس المحاكم الفلسطينية والقضاء الشرعي وكافة التشريعات الفلسطينية وحقوق الانسان، حتى يشعر المواطن ان جاءت لخدمة المواطن والحفاظ على حرياته وكرامته الانسانية وفقا للقانون الاساسي واستنادا للقوانين المعمول بها في دولة فلسطين”.

وفيما يتعلق بعمل وزارة العدل في ، أكد الشلالدة أن القطاع جزء لا يتجزأ من الحكومة الفلسطينية، وبالتالي فإن بعض الوزراء سيزورون قطاع غزة، للعمل بشكل عادي.

وفي السياق، قال وزير العدل: “قطاع غزة جزء من المسؤولية للحكومة الفلسطينية وفق الامكانيات، ونحن حريصون على إعادة الوحدة والمصالحة لما فيه خدمة للمصلحة العليا للشعب الفلسطيني”.

وأضاف: “قطاع غزة بحاجة ماسة الى الخدمات؛ لأنه يقع تحت حصار من الاحتلال الاسرائيلي، ولما يتعرض له يوميا، لذلك فان قطاع غزة على سلم اولويات الحكومة أسوة بالضفة والقدس”.

وفيما يتعلق بزيارة الوزراء الى القطاع، أوضح الشلالدة، أن كل وزير سيقوم بزيارة وزارته في القطاع غزة حسب صلاحياته وترتيبات الزيارة، متمنيا ان يكون هناك تعاون في تسهيل المهمة للوزراء، حيث ان ذلك يعتبر خدمة للأهالي في قطاع غزة، وتنفيذا للمصالحة التي ستخدم القضية الفلسطينية؛ لمواجهة (صفقة القرن)، معتبرا أن الانقسام يخدم الاحتلال الاسرائيلي. 

Send this to a friend