مصر تجري جهوداً مكثفة لمنع تدهور الأوضاع في قطاع غزة

مصر تجري جهوداً مكثفة لمنع تدهور الأوضاع في قطاع غزة

قالت (سكاي نيوز) عربية، إن تجري مكثفة لمنع في والوصول إلى تصعيد إسرائيلي ضد القطاع.

ولم توضح القناة، طبيعة هذه الجهود، أو إذا كانت تلك الجهود قد أدت إلى نتائج إيجابية أم سلبية حتى اللحظة.

في السياق، نقلت صحيفة (معاريف) الإسرائيلية، عن رئيس المجلس الإقليمي مرحافيم قوله: إن الوضع في غزة معقد ولا توجد حلول سحرية.

وأضاف مرحافيم: “نحن نعتمد على المستوى السياسي- الأمني ​​والجيش الإسرائيلي، إذا اضطررنا إلى الشروع في عملية عسكرية، سنقدم الدعم الكامل”.

يذكر، أن مصدراً في غرفة العمليات المشتركة قال لـ “دنيا الوطن”: إن المقاومة بدأت عملية الرد الموحد على جرائم الاحتلال، بعد قرار الغرفة الذي سارت عليه جميع الفصائل.

وأضاف المصدر، أن الساعات المقبلة، ستكون مؤلمة على الجانب الإسرائيلي، والمقاومة لن تقف مكتوفة الأيدي، والدليل الآن أنه تم تحويل غلاف غزة لمدن أشباح.

وأوضح المصدر بغرفة العمليات، أنه أجريت الليلة الماضية عدة لقاءات واتصالات مع الجانب المصري، بهدف احتواء الموقف، لكن المؤشرات تُدلل على أن الأمور وصلت لطريق مسدود.

وفي السياق، قالت صحيفة (معاريف) الإسرائيلية: إن رئيس

 الوزراء بنيامين نتنياهو، سيجري مشاورات أمنية مع رئيس الأركان، ورئيس (شاباك) ورئيس مجلس الأمن القومي، ورؤساء مؤسسة الجيش في مقر وزارة الجيش في تل أبيب.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال: إن رئيس الأركان أفيف كوخافي، أجرى تقييماً للوضع في وزارة الجيش، بمشاركة رئيس الشاباك، ونائب رئيس الأركان، وقائد القيادة الجنوبية، ورئيس فرع المخابرات، ورئيس فرع العمليات، وقائد القوات الجوية، وكبار المسؤولين الآخرين.