سلطة الطاقة تستنكر ما قامت به فئة خارجة عن القانون والصف الوطني من تدمير وسرقة لمحتويات محطة تحويل الطاقة الكهربائية

استنكرت والموارد الطبيعية الفلسطينية ما قامت به فئة خارجة عن والصف الوطني من وسرقة لمحتويات محطة تحويل الطاقة الكهربائية الواقعة في بيت أولا/ الخليل. 

وقالت سلطة الطاقة في بيان صحفي وصل ففي الوقت الذي تسعى فيه الحكومة الفلسطينية إلى توفير قدرات إضافية من لتلبية احتياجات المواطنين في جميع المحافظات، وفي ظل الجهود المبذولة من سلطة الطاقة والشركة الفلسطينية لنقل الكهرباء لبناء محطات تحويل رئيسية حيث تم الانتهاء من بناء 4 محطات لتحويل في كل من نابلس وجنين ورام الله، تمتد أياد آثمة محاولة العبث بهذا الوطن ومقتدراته.

وأكدت أن هذا العمل الإجرامي جاء بعد يوم واحد من اعلان الحكومة عن قرب تشغيل هذه المحطة والمحطات الاخرى لمعالجة نقص الطاقة الكهربائية حيث سيحتاج العمل على ترميم المحطة عدة أشهر .

وأوضحت إن سلطة الطاقة تستنكر وتدين هذا العمل الجبان وتأسف لعدم قدرتها على تشغيل المحطة في الوقت القريب مؤكدة للجميع أنها ستبذل قصارى جهدها لإعادة بناء المحطة وتشغيلها في أقرب وقت ممكن.

كما أننا سنقوم بالتعاون مع محافظة الخليل والأجهزة الأمنية من أجل الكشف عن المعتدين لتقديمهم للعدالة وسينالون أشد العقاب.