الأحمد: مصر لم تُجمد جهودها للمصالحة وزياد النخالة ليس ناطقاً باسمها

الأحمد: مصر لم تُجمد جهودها للمصالحة وزياد النخالة ليس ناطقاً باسمها

نفى عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة فتح، عزام ، الأنباء التي تحدثت عن تجميد لجهودها في تحقيق الفلسطينية.

وقال الأحمد، وفق موقع (عربي 21): “لا صحة لكل ما قيل، والمسؤولين المصريين أبلغوني أن الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي بفلسطيني ليس ناطقا باسمنا”.

وأضاف الأحمد: “الجهود المصرية الخاصة بالمصالحة مستمرة، ولا يوجد أي لقاءات مع حماس، ولا يوجد أي ترتيب نهائياً، واتصالاتنا فقط مع مصر حول الموضوع”.

وأضاف: “مصر على تواصل معنا، والقاهرة مستمرة في البحث ولم تتراجع قيد أنملة”، معتبرا أن “من لا يريد المصالحة، هو من يعلن أن مصر توقفت”.

Send this to a friend