والد الشهيد عبيد: الاحتلال اشترط أن يُدفن نجلي سريًا بحضور 4 أفراد فقط

والد الشهيد عبيد: الاحتلال اشترط أن يُدفن نجلي سريًا بحضور 4 أفراد فقط

كشف سمير ، محمد عبيد، عن تفاصيل استشهاد نجله برصاص قوات الإسرائيلي، موضحًا أنه استشهد جراء إصابته برصاصة بالقلب مباشرة.

وأوضح عبيد لقناة (الغد) الإخبارية، أن اطلاق النار جاء على إثر اشتباكات مع قوات الاحتلال بالمنطقة، مردفًا أنه تم استعاؤه من قبل قوات الشرطة مرتين؛ للتفاوض حول شروط استلام الجثمان، ولكنه لم يحضر لعدم موافقته على الشروط.

وأضاف عبيد أن شروط قوات الاحتلال لتسليم الجثمان، هي أن يتم دفنه بطريقة سرية في حضور فقط من عائلته، متابعًا أنه إما أن يقام “عرس” بالعيسوية، يُودع فيه جثمان ابنه أو أن يظل الجثمان لدى قوات الاحتلال.

يُذكر، أن محمد عبيد، كان قد استشهد برصاص الاحتلال،
يوم الخميس 27 حزيران/ يونيو، في بلدة العيسوية بمدينة القدس.

Send this to a friend