ولي العهد السعودي يَدخل على خط أزمة كشمير

ولي العهد السعودي يَدخل على خط أزمة كشمير

تلقى ولي العهد السودي، الأمير محمد بن سلمان، اتصالاً هاتفياً، مساء أمس الثلاثاء، من رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان.

وقالت وكالة الأنباء السعودية (واس): “جرى خلال الاتصال بحث تطور الأوضاع في المنطقة، والجهود المبذولة تجاهها”، مشيرة إلى أن بن سلمان، اطلع من رئيس الوزراء الباكستاني على آخر المستجدات في إقليم كشمير.

ويأتي اتصال خان، في خضم التوتر الناتج عن قرار الهند إلغاء الحكم الذاتي للقسم الذي تسيطر عليه في إقليم كشمير المتنازع عليه.

وأعلنت الحكومة الهندية، في وقت سابق، إلغاء الحكم الذاتي الدستوري لكشمير، في ظل توتر كبير في هذه المنطقة التي تشهد تمرداً انفصالياً.

كما أعلنت السلطات الهندية في ​كشمير​، أنها فرضت حظراً على التجمعات العامة في منطقة سريناغار والمدن المحيطة بها، وأمرت بإغلاق ​المدارس​ والجامعات في ولاية جامو، حتى إشعار آخر، وذلك بسبب تجدد التوتر بين ​نيودلهي​ وإسلام أباد، بشأن الإقليم المتنازع عليه.

يذكر، أن حدة التوتر تصاعدت على جانبي الحدود في كشمير، بعد أن نشرت نيودلهي في الإقليم 10 آلاف جندي على الأقل، وفرضت السلطات الهندية في كشمير، تدابير أمنية عدة بينها الدعوة إلى تخزين الطعام والوقود، وذلك بسبب معلومات عن تهديدات إرهابية.

وتتهم الهند باكستان بتمويل متشددين مسلحين، وكذلك جماعات انفصالية في الجزء الخاضع للهند من كشمير، وتنفي إسلام أباد الاتهامات الهندية، وتقول: إنها لا تقدم سوى الدعم الدبلوماسي والمعنوي للحركة الانفصالية.

Send this to a friend