استشهاد مواطن وإصابة اثنين برصاص الاحتلال بزعم تنفيذ عملية طعن بالقدس

استشهاد مواطن وإصابة اثنين برصاص الاحتلال بزعم تنفيذ عملية طعن بالقدس

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن فلسطيني، وإصابة آخرين، اليوم الخميس، بعدما أطلقت قوات الاسرائيلي، النار عليهم، بزعم تنفيذ قرب منطقة باب السلسلة، في البلدة القديمة بالقدس.


وأفادت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الاسرائيلية، بأن شرطياً إسرائيليا، أصيب في عملية الطعن، لافتة إلى أن القوات الاسرائيلية أطلقت النار على ثلاثة فلسطينيين، مما أسفر عن إصابتهم، ليتم الاعلان عن استشهاد أحدهم.
بدورها، أكدت المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية في ، أنه عند الساعة السادسة من مساء اليوم، وقعت عملية طعن عند مدخل باب السلسلة، زاعمة أن فلسطينييْن مسلحيْن بالسكاكين، شرعا في طعن أحد ضباط الشرطة، مما أسفر عن اصابته بجروح ما بين الطفيفة والمتوسطة، وتم نقله لتلقي العلاج.


وقال: “عناصر الشرطة الذين كانوا في المكان، ردوا على الفور وأطلقوا النار على الفلسطينييْن، وقاموا بتحييدهما، ومنع المزيد من الإصابات”.


وأضافت: “خلال الحدث أصيب شخص آخر في ساقه كان بالقرب من مكان الحادث وتم تحويله لتلقي العلاج”.
وعلى أثر ذلك، فقد أكد موقع (حدشوت حموت)، أن القوات الاسرائيلية، أغلقت المسجد الاقصى، في أعقاب عملية الطعن.


وقد وجهت دعوات، للمواطنين المقدسيين، للنزول لأداء صلاة المغرب في المسجد الاقصى المبارك، وذلك عقب قرار قوات الاحتلال اغلاقه، بعد عملية الطعن التي وقعت في البلدة القديمة.

Send this to a friend