ما حكم الشرع لاستماع الأشخاص والأطفال للأغاني؟

ما حكم الشرع لاستماع الأشخاص والأطفال للأغاني؟

أجابت دارالإفتاءالمصرية على سؤال يستفسر عن لاستماع والأطفال للأغاني.

وأرسلت سيدة سؤالًا للدكتور علي فخر، مدير إدارة الحساب الشرعي وأمين الفتوى بدارالإفتاءالمصرية، توضح فيه أن لديها بنات وتريد ان تقوم بتربيتهم تربية إسلامية صحيحة، ولكن هم دائمًا يستمعون للأغاني ، حيث أكد فخري أنه لا مانع أن يستمع الإنسان من وقت لآخر إلى بعض بشرط ألا تكون بها فجور وخلاعة”.

ما هوحكم إعطاء دروس خصوصية للطلاب..الإفتاءتجيب
وأكد فخري في بث مباشر على صفحة دارالإفتاءبموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن الأغاني التي بها كلمات خارجه أو لا تليق أن تتردد إلى مسامعنا، مثل بعض الأغاني الهابطة، لا تجوز”.

وأشار إلى أن، الأغاني التي تستعمل بعض الكلمات الطيبة بدون خروج عن النص وألفاظ خارجة، فهي من الأغاني التي تحتاجها القلوب، وهي ترويح عن النفس وليس فيها مانع.


وأضاف في إجابته للسيدة السائلة: “اعلمي أنالقلوبتحتاج لترويح، وأنالقلوبلو سأمت نجعلها تعملساعة وتستريح ساعة”.

Send this to a friend