وزير الاتصالات .. تم نقاش موضوع خفض  اسعار الانترنت ولكن هناك حاجة لقليل من  الوقت

وزير الاتصالات .. تم نقاش موضوع خفض اسعار الانترنت ولكن هناك حاجة لقليل من الوقت

قال وتكنولوجيا المعلومات، اسحاق سدر: إن الأيام القليلة المقبلة، ستشهد انخفاضاً في أسعار خدمات الإنترنت التي تقدمها الشركات للمواطنين.

وأضاف سدر، في تصريحات إذاعية: “قبل فترة عقدنا ورشة عمل للعصف الذهني، وحضرها جميع أطراف مزودي الخدمة، وكذلك شركة بالتل، وتم الأسعار”.

وتابع: “جرى نقاش مطول وتوصلنا إلى صيغ تفاهمية، ولكن هناك حاجة لقليل من ”، مؤكداً أنه سيكون هناك خفض في الأسعار، خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأكد أن العمل يجري بشكل متوازٍ لتخفيض الأسعار في موضوع تزويد خدمة وتوصيلها، وذلك من خلال خطين متوازيين، موضحاً أن الخط الأول، سيكون سريعاً، وله نتائج على الأرض.

وأشار إلى أن الخط الموازي الآخر هو العمل بشكل استراتيجي على جميع المنظومة التي تعمل عليها الشركات والوزارة في فلسطين.

وأوضح، أن المواطن يدفع لشركات الإنترنت ويدفع بدل توصيل (خط النفاذ)، مضيفاً أن الشركات المزودة للخدمة وشركة بالتل لديها توجه بتخفيض الأسعار.

وحول مسألة إلغاء خط النفاذ، قال إن “هذا يعتمد على النموذج الذي يتم العمل به حالياً، مؤكداً أنه بإمكان الشركات تقديم خدمة التوصيل، وتزويد المواطن بمضمون الإنترنت، وهذا النموذج لا يتضمن خط النفاذ.

وأضاف أن النموذج الذي لا يشمل خط النفاذ كان سائداً في الماضي، ولكن كانت الأسعار مرتفعة جداً، ثم كان هناك عمل بين الوزارة والشركات، وتم التوجه للنموذج السائد حالياً.

وتابع وزير الاتصالات: “كلما وضعنا الشركات أمام الصعوبات والتحديات التي يعيشها شعبنا الفلسطيني، أنا على ثقة أن شركاتنا لديها الحس الكافي، حتى تتناسب الأسعار مع متطلبات المواطنين”. 

وأكد سدر، أنه تم تشكيل لجنة في سقف زمني شهر، مكونة من خبراء من الوزارة، والشركات المختلفة؛ لوضع تصور حتى نرى أين نذهب، بحيث يكون هناك سرعات في خدمات الإنترنت تتناسب مع احتياجات المواطنين.

Send this to a friend