أول تعليق من الحريري بعد اتهامه بدفع 16 مليونا لعارضة أزياء

أول تعليق من الحريري بعد اتهامه بدفع 16 مليونا لعارضة أزياء

علق رئيس حكومة لبنان سعد الحريري اليوم الثلاثاء، على المقال الذي نشرته صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، قائلا إنه “مهما شنوا حملات ضدي لن أتوقف عن العمل”.

قال الحريري خلال ترؤسه اجتماع “اللجنة الفنية لتنسيق الخدمات الضرورية في المحافظات” إنه “مهما شنوا من حملات ضدي ومهما قالوا أو كتبوا أو فعلوا سأستمر في العمل ولن أتوقف”، مضيفا: “صحيح أننا نمر بأوضاع اقتصادية صعبة ولهذا علينا اتخاذ قرارات جريئة وهذا أمر غير قابل للنقاش لأن ما لن نتحمله فعليا هو انهيار البلد”.

وأضاف: “كلما قمنا بإنجاز ما، يأتي من يهاجم هذا الإنجاز، وبعض السياسيين يدعي أن لا ذنب لهم بما يحصل، في حين أن ما نمر به هو بفعل الخلافات بين كل الأحزاب السياسية بمن فيهم تيار المستقبل”.

ونشرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية تقريرا ذكرت فيه أن الحريري، دفع 16 مليون دولار لعارضة ملابس السباحة، كانديس فان دير ميروين، من جنوب إفريقيا، في العام 2013، كانت بينهما علاقة عاطفية.

Send this to a friend