الأمن التونسي يقتل "إرهابيا" ويعتقل آخر غربي البلاد

الأمن التونسي يقتل “إرهابيا” ويعتقل آخر غربي البلاد

الأمن التونسي يقتل “إرهابيا” ويعتقل آخر غربي البلاد
2019 Oct,20تمكنت وحدات مشتركة من الجيش والحرس الوطني من قتل “إرهابي” واعتقال آخر خلال عملية أمنية في جبال القصرين المحاذية للحدود مع الجزائر، حسب ما أعلن محافظ القصرين محمد سمشة.

وقال سمشة في تصريحات بثتها إذاعة (موزاييك اف ام) المحلية التونسية، اليوم (الأحد) إنه “تم القضاء على إرهابي وإلقاء القبض على اخر في عملية مشتركة من قبل وحدات الحرس والجيش بجبال القصرين” غرب تونس.

وأكد أن هذه العملية الأمنية “مازالت مُتواصلة”.

من جهتها، قالت وكالة الأنباء التونسية الرسمية، نقلا عن مصدر أمنى لم تذكره بالاسم، إن وحدات من الحرس الوطني (الدرك) بمحافظة القصرين “تمكنت اليوم من القضاء على عنصر إرهابي بجبل السيف بمدينة فوسانة، وذلك في إطار عملية أمنية استباقية”.

وأضافت أن تعزيزات عسكرية وصلت الى المنطقة لدعم الوحدات الأمنية.

وتقول السلطات التونسية إن عشرات من الإرهابيين الموالين لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي، وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) يتحصنون داخل الجبال التابعة لمحافظات القصرين والكاف بغرب البلاد غير بعيد عن الحدود الجزائرية، وسيدي بوزيد (وسط)، وقفصة (جنوب غرب).

وسبق أن شهدت تونس هجمات تبناها تنظيم الدولة الإسلامية وأودت بحياة العشرات من الأمنيين والعسكريين والسياح الأجانب في أماكن متفرقة من البلاد.

Send this to a friend