4 عمليات سطو وسرقة - هل اجهزة انذار البنوك معطلة ؟
الشرطة تلقي القبض على محترف سرقة المحلات التجارية في بلدة ابو ديس

4 عمليات سطو وسرقة – هل اجهزة انذار البنوك معطلة ؟

رام الله – نبض الوطن – تقرير وجدي الجعفري– شهدت الضفة الغربية منذ بداية العام الحالي 4 عمليات سطو وسرقة لصرافات آلية وبنوك، ولعل ذلك يشير إلى ارتفاع أعداد عملية السرقة مقارنة بالعام الماضي الذي شهد كاملا 5 عمليات ما بين سرقة ومحاولة سرقة.
و”خلال العام الحالي لم تتلقى الشرطة اي انذارات بعمليات سرقة سواء من الصرافات الالية او البنوك” يقول العقيد لؤي ارزيقات المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية.
ويضيف “ان جميع فروع البنوك وصرافاتها الالية موصولة باجهزة انذار مع مراكز الشرطة الفلسطينية لكن خلال عمليات السرقة هذا العام لم نتلقى اي انذارات ما يتطلب تحديثاً لاجهزة الانذار والامن لدى البنوك”.

وطالب بضرورة زيادة الاجراءات الامنية على البنوك والصرافات الالية، وتحديث انظمة المراقبة والحماية.
وأكد ان عمليات السرقة تتم في معظم الاحيان خلال الاحوال الجوية الماطرة، كما يستغل السارقين المناطق المصنفة “ج” والتي لا تخضع لسيطرة السلطة، واقتحامات الاحتلال للمناطق الفلسطينية لتنفيذ عمليات السرقة.
وسطا 3 ملثمين اليوم الاحد على احد البنوك في دار صلاح وسرقوا مبلغ قدره نحو 84 الف شيقل، ويضيف ارزيقات: انه رغم عدم تلقي مركز الشرطة انذار بعملية السرقة من البنك الذي يقع في منطقة مصنفة “ج” وإبلاغنا بالسطو بعد خروج السارقين، الا ان الشرطة وصلت للمكان وفقا لإشارة غرفة العمليات خلال فترة من 3 – 4 دقائق فقط.
واشار إلى ان عملية السطو تمت تحت تهديد السلاح، وتم ترويع الموظفين قبل ان يفر السارقون من المكان، موضحا ان الشرطة والأجهزة الامنية وصلوا للمكان، وتمكنت الشرطة والمخابرات من العثور على مركبة يشتبه بانها استخدمت في عملية السرقة.

واضاف ان السارقين استخدموا مركبة اخرى وانتقلوا الى مكان مجهول.
وشهد العام الحالي علميتي سرقة لصرافين في العوجا والبيرة، اضافة الى سرقة البنك الاسلامي العربي اليوم، ومحاولة سرقة صراف الي في منطقة الحاوز بالخليل.
واشار إلى ان الشرطة قبضت على سارقي صراف البيرة فيما لم يتم القبض على سارقي صراف العوجا والحاوزز حتى اللحظة.وكانت سلطة النقد أصدرت تعليمات جديدة للمصارف تتضمن متطلبات إضافية لحماية الصرافات الالية من أخطار السرقة وشملت التعليمات الجديدة التدابير الواجب القيام بها عند اختيار موقع الصراف الآلي وطريقة تثبيته في الموقع وتحصينه بالخرسانة المسلحة وحماية خزنة النقد الموجودة داخل جهاز الصراف الآلي.

وشملت التعليمات ضرورة اتخاذ المصارف إجراءات جديدة بهدف حماية جهاز الصراف الآلي والبيئة المحيطة من خلال تركيب أجهزة إنذار متطورة وربطها مع الأجهزة الأمنية إضافة إلى تقنيات حديثة للإنذار عند انقطاع التيار الكهربائي.
كما طالبت سلطة النقد المصارف باتخاذ تدابير وإجراءات إضافية لتعزيز عمليات المراقبة من خلال تسجيل الكاميرات وربطها بغرف المراقبة والتحكم المركزية في المصارف، إضافة الى عدد من الضوابط الوقائية التي تساعد في اكتشاف محاولات السرقة قبل وقوعها، وربط الصرافات الآلية مع الأجهزة الأمنية وشركات الامن والحماية الخاصة.
وتستند التعليمات الجديدة التي أصدرتها سلطة النقد لأفضل المعايير والممارسات الفضلى وتهدف لتوفير أقصى درجات الحماية لأجهزة ومواقع الصرافات الآلية.
وتنظر سلطة النقد لموضوع تكرار عمليات سرقة الصرافات الآلية التي حدثت مؤخراً ببالغ الخطورة، وتؤكد ان هناك مسؤولية مشتركة تقع على كافة الجهات للحد من هذه السرقات.
وقد قامت سلطة النقد بعقد سلسلة من الاجتماعات مع الجهات الأمنية المختلفة في فلسطين بهدف تعزيز سبل الحماية واتخاذ التدابير اللازمة للحد من مخاطر سرقة الصرافات الآلية، إضافة الى اتخاذ الإجراءات الكفيلة بملاحقة المسؤولين عن العمليات الجرمية التي تم تنفيذها.

Send this to a friend