لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

تعمل الفنانة Rebecca Adams على رسم لوحات فنيّة مذهلة، وذلك عبر استخدامها للون واحد، لكن هذا لن يكفيها في سياق عملها كفنانة ومحاولتها رسم لوحات واقعيّة، حيث غالباً ما تقوم بتسليط الضوء بشكل مباشر على لوحاتها من أجل خلق ظلال عميقة ستعطي اللوحة أبعاداً فنيّة أخرى، وتنقلها إلى مستوى آخر من الإبداع الفني.

النتيجة النهائية للوحات هذه الفنانة المبدعة غريبة جداً، تبدو الشخصيات التي قامت برسمها وكأنها منفصلة عن الخلفيّة، لكنها مرتبطة معها بالوقت ذاته، وذلك لإضافة المزيد من الدراما على لوحاتها المرسومة بعنايّة ودقة شديدتين، مقدمةً أعمالاً فنيّة هائلة دون شك.

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

استثمرت الفنانة ريبيكا مهارتها في التصوير الفوتوغرافي وطوّرت مهارتها في الرسم لتتمكّن من الانطلاق في مشروعها الفني الجديد، لتتمكن أيضاً من عرض بعض اعمالها في معرض بمدينة فيلادلفيا الأمريكية.

يبدو أن أكثر ما يميّز هذه الفنانة هو التقنيات التي تستخدمها بالإضافة إلى النظرة الفنية المسبقة التي تملكها، ومحاولتها تقديم نفس جديد للرسم التجريدي، فهل نجحت في ذلك؟ ما رأيكم بأعمالها؟

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة

لوحات فنية أحادية اللون تُظهر جانب آخر من الدراما البشريّة