تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

الديمقراطية تشن هجوماً حاداً على فتح وحماس

شن عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، طلال أبو ظريفة هجوماً لاذعاً على قيادة حركتي فتح وحماس؛ بسبب عدم إشراك الفصائل...
Review: 5 - "الديمقراطية تشن هجوماً حاداً على فتح وحماس" by , written on 08-04-2016
شن عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، طلال أبو ظريفة هجوماً لاذعاً على قيادة حركتي فتح وحماس؛ بسبب عدم إشراك الفصائل...
الديمقراطية تشن هجوماً حاداً على فتح وحماس  "/> ">
نبض الوطن
نبض الوطن :

شن عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، طلال أبو ظريفة هجوماً لاذعاً على قيادة حركتي فتح وحماس؛ بسبب عدم إشراك الفصائل الفلسطينية في حوارات المصالحة التي تدور الفترة الحالية.

وقال أبو ظريفة في تصريح خاص لـ”دنيا الوطن”: إن الفصائل ليست متلقية أو مستمعة بما يدور من لقاءات بين فتح وحماس فقط، يجب أن تكون شريك وجزء رئيسي من إدارة الحوار الوطني بما يخص إنهاء الانقسام”، مشيراً إلى أن الحركتين لم تعطيا هذه الفصائل المجال لحل أزمة الانقسام.

ونوه إلى أن كل الحوارات الثنائية باءت بالفشل ووصلت إلى طريق مسدود، مبيّناً أن الانقسام والمصالحة وإفرازاتهما شأناً وطنياً.

وأضاف، أنه يجب البحث عن هذه القضايا في إطار الكل الوطني عبر حوار شامل إما في الإطار القيادي المؤقت أو بين القوى الموقعة على اتفاق (4/5) القاهرة”، مؤكداً على أن الحوارات التي دارت وستدور في المستقبل ترتكز إلى الثنائية، ستلحق الضرر بالمصالحة وتستند إلى المحاصصة التي تعزز الفئوية وتقاسم ، على حد تعبير أبو ظريفة.

وبحسب عضو المكتب السياسي للديمقراطية، فإن الثنائية في إدارة الأزمة “لن تخرج المصالحة من استعصائاتها، أو تفتح الطريق أمام الاتفاقيات كي تشق طريقها نحو التنفيذ”، كما قال.

وعقدت أمس الأربعاء، اجتماعًا مع الفصائل والقوى الفلسطينية الوطنية والإسلامية بمدينة ، لإطلاعها على نتائج لقاءاتها مع حركة فتح بالدوحة حول ملف المصالحة.

وكانت حركتي فتح وحماس عقدتا لقائين في العاصمة القطرية “الدوحة” خلال الشهرين الماضيين، تم التشاور خلالهما على تشكيل حكومة وحدة وطنية لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية، ومن المتوقع استئنافها خلال الأيام القادمة.

Send this to a friend