جريمة مروّعة.. مقتل اعلامية وابنها طعناً بيد ابنها الآخر!

قُتلت ستايسي فاوسيت مقدمة برنامج Favorite Foodie وابنها المراهق طعناً بيد ابنها البكر (17 عاماً) في جريمة مروعة.

وذكر موقع Hollywoodlife المختص بأخبار المشاهير أن ماك كان يوتو جونيور (19 عاماً) قتل والدته وشقيقه جوسيا يوتو (17 عاماً) طعنا حتى الموت، قبل أن يقتل نفسه بعد الإعتداء الفظيع.

وفي التفاصيل اتصل القاتل برقم الطوارئ (911) بعد أن ارتكب جريمته وطعن نفسه، ليبلّغ عما حصل، قبل أن يفارق الحياة في المستشفى متأثراً بجراحه.

وقال خال القاتل أن ابن اخته كان يعاني من إصابة في دماغه تعرض لها خلال العام الماضي، لافتاً إلى أن ماك كان يوتو جونيور لم يعد الشخص نفسه منذ ذلك الحين.