جريمة شيطانيّة .. مصريّان اختطفا طفلة “8سنوات”  وأحرقاها لسبب غريب!

جريمة شيطانيّة .. مصريّان اختطفا طفلة “8سنوات” وأحرقاها لسبب غريب!

أقدم تاجر “موبليا” مصريّ وربة منزل، على قتل طفلةٍ ( 8 سنوات ) بعد فضّ غشاء بكارتها وإلقاء مادة كاوية على وجهها لتغيير ملامحها.

الجريمة وقعت قبل سبعة أشهر بمدينة قليوب بالقليوبية، وكشفت مصلحة الأمن العام المصري غموضها، حيث وُجدت الطفلة في داخل إحدى مقابر السويس على طريق “– السويس” في حالة إعياء شديد و بها إصابات ظاهرية عبارة عن جروح بالوجه و الرقبة و الصدر و الفخذين، وتوفيت متأثرة بإصابتها .

و تم ضبط المتهميْن الذيْن اعترفا بارتكابهما للواقعة، و قيام الرجل بفض غشاء بكارتها بإصبعه للإيهام بإن الواقعة اغتصاب و سكب المادة الكاوية عليها لتغيير معالمها و إمكانية عدم التعرف عليها مستغلين الظروف الاجتماعية للمجني عليها و قيام والدها بتطليق والدتها و عدم اهتمامهما بها.

واعترفا بأنهما اختطفاها منذ حوالي 7أشهر، وقاما بتشغيلها خادمة لإحدى السيدات بالتجمع الخامس بالقاهرة الجديدة بمقابل مادي بعد إقناعها بأن المجني عليها ابنة أحد أقاربه.

و قبل الحادث بيومين اتصلت به تلك السيدة و طلبت منه الحضور لاستلام الفتاة لسفرها لأداء العمرة فقاموا بالتخلص منها خشية افتضاح أمرهما بشأن واقعة الخطف.