نجوم شاركوا في أفلام بعد وفاتهم.. ‏«بول ووكر»‏ ليس الأول

نجوم شاركوا في أفلام بعد وفاتهم.. ‏«بول ووكر»‏ ليس الأول

عالم الفن والسينما ملئ بالمفاجئات، فقد يتدخل القدر في بعض الأحيان ليضع المشاركين في عمل فني معين في مأزق، إذا يفاجئوا بوفاة بطل العمل أو شخصية رئيسية فيه، غيابها يهدد العمل الفني بالفشل أو الإلغاء.

البعض يستسلم لفكرة إلغاء العمل، والبعض يبدأ يبحث عن البديل مما يؤثر على قوة العمل ويفشله، ولكن البعض الآخر لم يتنازل عن البطل الذي غاب عن المشهد، وجعله يحضر ويشارك في العمل رغم وفاته.

وسنجد أن هناك 5 شخصيات عالمية تكررت معها تلك العملية عقب وفاتهم، حيث أنهم ظهروا في أفلام تم تصويرها عقب موتهم، وظهروا بها على شاشات السينما العالمية.

فيليب سيمور هوفمان

الممثل والمخرج الأمريكي الشهير، والذي توفي في عام 2013 جراء جرعة زائدة من المخدرات، وعقب وفاته وضع صناع فيلم لعب الجوعThe Hunger Games: Mockingjay Part 2 ‘فقد كان صناع الفيلم قد صوروا غالبية مشاهد الفيلم والتي ظهر فيها هوفمان.

واضطر مخرج اقليم لتعديل بعض المشاهد الباقية في الفيلم والتي كان مقررا أن يظهر فيها هوفمان بوجهه، واستخدم التعليق الصوتي في تلك المشاهد بدلا من استخدام صوت هوفمان الذي مات وتركهم، حيث تم تغيير المشهد بدخول وودي هاريلسون يحمل جواب فيه الكلمات التي كان من المفترض أن يلقيها هوفمان وبدأ في قراءته، ونجحت الفكرة وتم استكمال الفيلم بالفعل، وحقق نجاحا باهرا.

بروس لي

في فيلم Enter The Dragon، وضع ممثل الفنون القتالية بروس لي فرق عمل الفيلم في مأزق عندما تم العثور على جثته في بيته متوفيا.

فاضطر منتج ومخرج الفلم إلى استخدام أحدث تكنولوجيا موجودة وقتها، واستخدموا بديلا لبروس لي، وقاموا باستخدام تقنية الوجع الجرافيك مع تبديل الوجوه، وتركيب المقاطع وتصوير معظم المشاهد من الخلف، والاستعانة بمقاطع قديمة ظهر بها وجه لي.

أوليفر رييد

أثناء تصوير الفيلم التاريخي الأسطوري المصارع بطولة راسل كرو، كان أوليفر هو التاجر الذي يقوم بشراء راسل كرو ويعيده إلى حلبة المصارعة ويساعده ويمنحه حريته، ولكن في منتصف تصوير مشاهد أوليفر أصيب بنوبة قلبية قاتله، مما اضطر مخرج العمل إلي اللجوء لمشاهد تم تمثيلها في الفيلم واستخدم التكنولوجيا في تركيب بعض المقاطع والمشاهد كي يصل في النهاية بالعمل مكتملا دون أن يشعر المشاهد.

لورانس أوليفير

الأسطورة الإنجليزية، الذي رغب المخرجون والمنتجون في إعادتها للحياة مرة أخرى، فأشركوه في عمل عقب وفاته بـ15 عام، حيث استعانوا بمشاهد له في أحد المقابلات التليفويونية وأدمجوها في فيلم Sky Captain And The World Of Tomorrow الذى انتج 2004، حيث ظهر رأسه في الفيلم كرأس هولوجرامي يعطي التوجيهات والنصائح لأبطال العمل.

بول ووكر

تسببت وفاة بول ووكر المفاجأة في هام 2013 بصدمة كبيرة لعشاق هذا الفنان الكبير، وكادت تهدد مسيرة سلسلة أفلام فاست أند فيوريوس، وسببت أزمة نفسية لزملاء ووكر في العمل.

ولكن تم استكمال العمل وإظهار بول ووكر في عدد كبير من مشاهد الفيلم مستخدمين بعض صوره ومقاطع سابقه له وتم تعديلها بواسطة أحدث التكنولوجيا، ليشارك بول ووكر بعد وفاته في العمل، الأمر الذي كان سببا في إقبال ملايين المشاهدين على الفيلم لرؤية بول ووكر الذي شارك في الفيلم رغم وفاته.