يعلون:يكشف وافقنا على تسليم الجزر للسعودية !!

يعلون:يكشف وافقنا على تسليم الجزر للسعودية !!

نقلت صحيفة “هآرتس” العبرية عن وزير الحرب الاسرائيلي موشيه يعلون، قوله ان اسرائيل تلقت تعهدا خطيا بالحفاظ على حريتها في الملاحة عبر مضائق تيران، بعد قيام مصر بتسليم جزيرتي تيران وصنفير للسعودية.

وقال يعلون للمراسلين العسكريين ان الوثيقة تتضمن التزاما سعوديا بالاتفاقيات بين اسرائيل ومصر بشأن الملاحة عبر المضائق، في اطار اتفاق السلام بينهما عام 1979.

واكد يعلون انه بما ان حرية الملاحة عبر مضائق تيران موثقة في اتفاق السلام بين اسرائيل ومصر، فقد تم التوجه الى اسرائيل قبل قيام مصر بتسليم الجزيرتين للسعودية لطلب موافقتها موضحا “هذا الأمر حتم موافقتنا وموافقة الامريكيين الذين كانوا ضالعين في اتفاق السلام، وموافقة قوات حفظ السلام الدولي”.

واضاف ” لقد تم التوصل الى تفاهم مع الجهات الأربع، السعودية، مصر، الولايات المتحدة واسرائيل، على تسليم الجزر، شريطة قيام السعودية بتنفيذ ما التزمت به مصر”. وقال يعلون ان الجهاز الأمني لا يعارض بناء الجسر بين السعودية ومصر.

وتطرق يعلون الى انخفاض العمليات في الشهرين الأخيرين، وقال ان هذا نابع عن العمل الاسرائيلي والفلسطيني، بما في ذلك العمل المتزايد لأجهزة الأمن الفلسطينية.

وحسب اقواله “كانت هناك عدة حالات لعائلات قامت بتسليم اولادها قبل خروجهم لتنفيذ عمليات”. واضاف ان انخفاض الارهاب اليهودي ساهم ايضا في ذلك “بعض العمليات كانت ردا على عملية دوما، وانخفاض الارهاب اليهودي أثر على انخفاض الارهاب المقابل”.وقال يعلون، ان الفترة القريبة، عشية عيد الفصح، قد تعيد الغليان في المنطقة.

وتطرق يعلون الى المفاوضات مع السلطة الفلسطينية بشأن العمل العسكري الاسرائيلي في المناطق (أ)، وقال: “ليس المقصود امتناع كلي عن العمل الاسرائيلي في المدن الفلسطينية وانما اشتراط ذلك بعمل قوات الأمن الفلسطينية لإحباط الارهاب موضحا “هذا ليس شيئا سياسيا وانما أمنيا”. واضاف “اذا قاموا بالعمل، فمرحبا، واذا لم يفعلوا سنضطر نحن الى العمل ولا يوجد وضع سنمتنع فيه عن دخول المناطق (أ) بشكل مطلق واذا عملوا بشكل منخفض سنعمل نحن بشكل اكبر، واذا عملوا بشكل اكبر سنعمل نحن بشكل منخفض”.