فيديو: مستوطنون يستفزون عائلة دوابشة ومتضامنين معها باللد

فيديو: مستوطنون يستفزون عائلة دوابشة ومتضامنين معها باللد

استفز مستوطنون اليوم الخميس عائلة دوابشة ومتضامنين معهم أمام مقر المحكمة المركزية الإسرائيلية في مدينة اللد بالداخل المحتل، وذلك قبيل بدء جلسة محاكمة مرتكبي جريمة إحراق عائلة دوابشة بدوما في نابلس قبل حوالي 5 أشهر.

وشتم المستوطنون الذين تواجدوا أمام مقر المحكمة النبي محمد “صلى الله عليه وسلم”، وحاولوا الاعتداء على متضامنين مع عائلة دوابشة.

ومن المقرر أن تعقد جلسة محاكمة اليوم لقتلة عائلة دوابشة بقرية دوما بنابلس قبل أكثر من 4 أشهر.

وقالت مصادر محلية، إن المستوطنين حاولوا استفزاز المتضامنين مع العائلة، وعقب ذلك حدثت مشادات كلامية أمام المحكمة بين أفراد من عائلة دوابشة ومستوطنين متضامنين مع قتلة الرضيع سعد دوابشة وأمه وأبيه.

وكانت محكمة الاحتلال قررت في الـ30 من أذار/مارس المنصرم، عقد جلسة جديدة لقتلة عائلة دوابشة في الرابع عشر من نيسان/أبريل المقبل.

وسبق أن عقدت المحكمة جلسة استماع لائحة اتهام في مقر المحكمة بمدينة اللد بحضور عائلة دوابشة التي وصفت الجلسة بـالمهزلة بعد انتهائها وخروج أفراد العائلة باكين وغاضبين.

واعترف مرتكبو جريمة إحراق العائلة بجريمتهم، إلا أنهم وفي الجلسة الأخيرة زعموا أنهم “اعترفوا بذلك جراء تعرضهم للتعذيب”.

وإزاء ذلك، طلبت المحكمة وقتًا إضافيًا للنظر بالقضية، خاصة أن لائحة الاتهام معقدة وتشمل 13 تهمة على الأقل وتستدعي السماع لشهادات أكثر من 130 شاهدًا، وفق زعمها.