الشاباك يصادر مئات تصاريح العمل من فلسطينيين

الشاباك يصادر مئات تصاريح العمل من فلسطينيين

صادر جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) تصاريح العمل من مئات العمال الفلسطينيين، حسبما افاد موقع ‘واللا’ الالكتروني اليوم، الخميس.

وصادر الشاباك حوالي 500 تصريح عمل يوم الأحد الماضي، وفي الأيام الماضية صادر مئات التصاريح الأخرى.

ويأتي ذلك رغم ادعاء الشاباك مؤخرا بأن الهبة الشعبية الفلسطينية وعدد العمليات التي ينفذها فلسطينيون قد تراجعت. وكان مسؤولون أمنيون إسرائيليون دعوا إلى زيادة عدد تصاريح العمل الممنوحة للفلسطينيين بدعوى أن من شأن ذلك أن يهدئ الهبة الفلسطينية.

واعتبر رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، خلال لقاء مع رؤساء سلطات محلية اليوم، أنه ‘توجد محاولات لتغيير الانخفاض في عدد العمليات واستئناف العنف حول عيد الفصح (اليهودي) وجبل الهيكل’ في إشارة إلى الحرم القدسي.

وأضاف نتنياهو محرضا ضد الفلسطينيين أن ‘ثمة من يروج أكاذيب حول سياستنا من أجل التسبب بمواجهات وإشعال المنطقة. ونحن نعمل ضد المحرضين، ونعزز القوات ونستخدم وسائل دفاعية أخرى ونمرر رسائل إلى الأردن والسلطة الفلسطينية ومجمل العالم العربي’.

وكان نتنياهو قد عقد مداولات أمنية في وقت سابق من هذا الأسبوع، وشدد خلاله على منع أعضاء الكنيست اليهود والعرب من الدخول إلى الأقصى، وادعى نتنياهو أنه ملتزم بالوضع القائم في الحرم ولن يتم فرض قيود على دخوله، ما يعني أنه لن يتم منع المستوطنين واليمين المتطرف الإسرائيلي من تنفيذ اقتحامات للحرم القدسي خصوصا خلال عيد الفصح اليهودي.

كذلك قال ضابط كبير في قيادة الجبهة الوسطى للجيش الإسرائيلي إنه سيتم زج 21 كتيبة عسكرية في الضفة الغربية بالتزامن مع الفصح اليهودي. وسادت تقديرات في جهاز الأمن الإسرائيلي مؤخرا مفادها أن اقتحامات المستوطنين والمتطرفين الإسرائيليين ستقود إلى تصعيد الهبة الفلسطينية.