قصد الطبيب لسبب بسيط.. فاستفاق ليجد فمه فارغا من الأسنان!

قصد الطبيب لسبب بسيط.. فاستفاق ليجد فمه فارغا من الأسنان!

احيانا يصعب اصلاح بعض الاخطاء، خصوصا عندما يتعلق الأمر بالحياة أو الضرر الجسدي، فالأمر هنا يتعدى حدود الخطأ إلي حيز الجريمة، كما يصبح من غير الوارد التساهل مع مرتكبيه، بعض الأشخاص ارتبط قصور آدائهم الوظيفي بحياة الآخرين أو بوجود عاهة أو تشوهات في جسد مرضاهم للابد.

هذا ما حصل لرجل أمريكي داخل عيادة طبيب الأسنان الذي قصده لإجراء عمليّة جراحيّة بسيطة جدا، ليكتشف بعدما استعاد وعيه أنه فقد كل أسنانه!

قصد “دوني غريغسبي” عيادة طبيب أسنان في مدينة كولومبوس الأميركيّة لأنه يُعاني من خراج في اسنانه، معتقدا أن العملية ستكون بسيطة جدا ولا تحتاج وقتا طويلا، لكن الطبيب كان له رأي مختلف فاقتلع 4 من أسنانه دون أي سبب لذلك.

بعد مرور 5 ساعات ونصف تقريبا على دخوله غرفة العمليات لدى الطبيب بدأت زوجته أماندا بالقلق. وقالت انها رأت زوجها بحالةٍ سيّئة والدماء كانت في كلّ الأرجاء”، مضيفة ان الطبيب كشف لها عن قلقه من انتشار الالتهاب إلى كل أسنانه بسبب الخراج فقام باقتلاع الأسنان كلها”.

 ونُقل “دوني” بسيّارة الإسعاف إلى المستشفى لكونه دخِل في غيبوبةٍ طبيّة، وقال عن هذه الحادثة “أشعر بالخجل الشديد لأن شكلي تغير جذريا بعد فقدان كلّ أسناني، لقد بدوت أكبر من سني، وأضاف “استفقت بدون ملابسي وشعرت بالخوف”، يذكر أن العائلة تنوي رفع دعوى قضائيّة بحق طبيب الأسنان الذي ارتكب جرما في حق هذا الرجل.