ضابط إسرائيلي: حماس تطور قذائف تحمل 200 كغم متفجرات

ضابط إسرائيلي: حماس تطور قذائف تحمل 200 كغم متفجرات

امتدح ضابط في قيادة الجبهة الجنوبية للجيش الإسرائيلي، خلال لقاء مع صحافيين اليوم، الخميس، قدرات حماس العسكرية، وقال إن”حماس (يقصد الجناح العسكري كتائب القسام) عدو ذكي جدا. وهو يفاجئني ويستخلص الدروس بصورة سريعة”.

وبحسب الضابط الإسرائيلي، فإنه توجد في كتائب القسام 25 كتيبة تضم 20 ألف مقاتل، وأن القسام لديها وحدة نخبة للمهام الدفاعية والهجومية، ومنذ العدوان الأخير على غزة في العام 2014، ازداد عدد المقاتلين في وحدة النخبة ليصل إلى خمسة آلاف مقاتل.

وقال الضابط الإسرائيلي إن القسام تحاول تطوير أسلحة جديدة، مثل براميل تحوي على 250 كيلوغراما من المتفجرات، وطائرات بدون طيار إضافة إلى توسيع مدى الصواريخ.

وأضاف أنه منذ العدوان الأخير على غزة، القسام منشغل في ترميم قوتها العسكرية لكنها لم تصل بعد إلى الكمية والنوعية التي كانت لديها قبل العدوان، وذلك “بفضل” المجهود المصري الواسع من أجل إحباط إدخال أسلحة إلى قطاع غزة، وكذلك في سيناء وعند الحدود مع ليبيا، التي قال الضابط إنها مصدر الأسلحة إلى القطاع.

وقال الضابط إن قيادة الجبهة الجنوبية تستعد لأي تصعيد في الجبهة مع قطاع غزة بمبادرة حماس، لكن التقديرات الإسرائيلية تعتبر أن حماس تعاني من ضائقة اقتصادية وسياسية ولذلك فإنها مرتدعة من تنفيذ خطوات عسكرية ضد إسرائيل.

وقال الضابط إن قائد كتائب القسام، محمد ضيف، لا يزال في مكانة رئيس هيئة أركان عامة ومنشغل بالأساس في بناء القوة العسكرية وأن يحيى السنوار، وهو أسير محرر في صفقة تبادل الأسرى مقابل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليط، مسؤول عن نشاط وعمل كتائب القسام، وأن مروان عيسى مسؤول عن التنسيق بين كتائب القسام وقيادة حماس السياسية.