تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

ما علاقة وردة الطائف بكذبة نيسان !!!!

فيما ينتظر العالم كذبة إبريل ويختلقونها في كل عام هذا الشهر، تسيطر رائحة الورد الطائفي على مرتفعات الهدا والشفا بالطائف...
Review: 5 - "ما علاقة وردة الطائف بكذبة نيسان !!!!" by , written on 16-04-2016
فيما ينتظر العالم كذبة إبريل ويختلقونها في كل عام هذا الشهر، تسيطر رائحة الورد الطائفي على مرتفعات الهدا والشفا بالطائف...
ما علاقة وردة الطائف بكذبة نيسان !!!!  "/> ">
نبض الوطن
نبض الوطن :

فيما ينتظر العالم كذبة إبريل ويختلقونها في كل عام هذا الشهر، تسيطر رائحة الورد الطائفي على مرتفعات الهدا والشفا بالطائف من خلال 2000 مزرعة تقريبًا، تنتج أكثر من 65 منتجًا من وردة الطائف، أبرزها “دهن الورد” الذي يُعد العطر الأغلى في العالم، واشتُهر باسم عطر الملوك، حيث تصل قيمة تولة الورد الواحدة إلى 1800 ريال، والتي تستهلك أكثر من 13 ألف وردة. ويقدر اقتصاديون حجم اقتصاد الورد الطائفي بأكثر من 110 ملايين ريال سنويًّا لمصانع ومزارع الورد التي تنتج 500 مليون وردة تقريبًا.

وقال لـ”عاجل” محسني القرشي، الذي يعد أحد أشهر مزارعي ومصنعي الورد بالهدا: “إن طريقة طبخ الورد وتقطيره على الحطب كطريقة فريدة من نوعها هذا العام بدلا من الغاز، يجعل من تولة الورد أكثر صفاء، ولا تختلط برائحة الغاز، مشيرًا إلى أنها طريقة متعبة جدًّا، وتستهلك ضعف وقت الغاز، إلى جانب كمية الحطب الكبيرة التي توضع تحت القدور، وأن جميع منتجات الورد التي تستخلص من قدور الحطب تكون مختلفة.

“عاجل” زارت كذلك إحدى أكبر مزارع الورد الطائفي بالهدا لجميل الغريبي، والذي كان يطالب بمختبرات تحدد جودة منتجات الورد الطائفي، مبديًا تخوفه من إنتاج دهن للورد الطائفي من مزارع من خارج مدينة الطائف، وتباع باسم “ورد طائفي”.

ويقول الغريبي الحاصل على أول شهادة عضوية زراعية من هيئة السياحة، إن إنشاء شركة متكاملة باسم الورد الطائفي ستساهم في تطوير المنتج، مطالبًا كذلك بإنشاء جمعية خاصة بالورد للمزارعين.

ومن جديد هذا العام في موسم الورد الطائفي عمل أحد المصانع على أكبر جهاز لتقطير الورد الطائفي، والذي ابتكره بنفسه بعد خبرات طويلة، حيث يتسع الجهاز لأكثر من 300 ألف وردة في وقت واحد، بدلا من طبخها في عدة قدور متفرقة، والتي لا تتسع إلا لـ15 ألف وردة فقط للقدر الواحد كأقصى حد.

ويقول لـ”عاجل” راشد القرشي صاحب ذلك الجهاز، إن فكرة الجهاز جاءت من بين عدة أفكار تطويرية لمنتج وصناعة الورد، مشيرًا إلى أن الجهاز بإمكانه إنتاج 20 تولة ورد في وقت واحد إلى جانب مئات من ماء الورد وماء العروس وباقي منتجات الورد.

ويضيف راشد أن فكرة الجهاز جاءته من خلال عدة جولات خارج المملكة على المدن التي اشتهرت بالورد، ولكن صناعته محلية 100% .

Send this to a friend