معاريف: الأرض ليست مقدسة بالنسبة للسيسي.. هيا بنا نقيم الدولة الفلسطينية في سيناء

معاريف: الأرض ليست مقدسة بالنسبة للسيسي.. هيا بنا نقيم الدولة الفلسطينية في سيناء

أكدت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن تنازل عن جزيرتي “تيران وصنافير” أثبت أن الرئيس لا يعتبر أمرا مقدسا، مطالبة الدوائر السياسية في تل أبيب باستغلال موقف السيسي واستراتيجيته من أجل إقامة دولة للفلسطينيين بسيناء.

 

وأضافت الصحيفة الإسرائيلية في تقرير ترجمته وطن أنه خلال الأيام القليلة الماضية أصبح واضحا أن الأرض بالنسبة للسيسي ليست مقدسة، حيث تنازل الرجل عن أرض مصر ليس فقط من أجل السلام، لكن من أجل المال.

 

ولفتت معاريف إلى أنه في ضوء اتفاق جديد بين المملكة العربية السعودية ومصر تم التنازل عن الجزيرتين لصالح الرياض، متساءلة هل تكون هذه الصفقة تمهيد أو مفتاح لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي عبر توطين الفلسطينيين في سيناء وإنشاء دولة لهم هناك؟

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن هذه الصفقة التي تمت بين السعودية ومصر أوضحت عكس ما كان يُعتقد عن السيسي، حيث أكد أنه مستعد لتسليم المناطق ليس فقط من أجل السلام أو الحصول على أرض بديلة، ولكن لمجرد المال فقط.

 

وأوضحت معاريف أن السيسي تحدث في وقت سابق عن استعداده لإقامة دولة فلسطينية في سيناء، مشيرة إلى أن تحقيق هذا الأمر لن يتطلب سوى تقديم بعض الأموال إلى ، ومن ثم تتنازل الأخيرة عن سيناء ويتم إعلانها دولة للفلسطينيين.

 

وأثارت خطوة السيسي موجة غضب عارمة احتاجت مصر ومازالت تهدد مستقبل رئيس النظام الحالي عبد الفتاح السيسي إذ خرج آلاف المصريين في تظاهرات حاشدة الجمعة  تحت شعار  ” الأرض والعرض”, انتقدوا فيها موقف النظام ورئيسه من قضية تيران وصنافير.