ما لا تعرفوه عن شرب المياه مع الطعام

ما لا تعرفوه عن شرب المياه مع الطعام

شرب الماء ضروري لتفعيل وتنشيط أجهزة الجسم، ونقص المياه قد يشكل خطراً على حياة الفرد وقد يصاب بالجفاف إذا لم يزود جسده بالكميات المطلوبة من المياه والمحددة وفق للخبراء بشرب كمية تتراوح ما بين 10 الى 12 كوباً يومياً من الماء، وقد يصاب بالجفاف بسبب تزايد كمية الاملاح في الجسم، وهذه الكمية المطلوبة يوصى بالحصول عليها في ظل الظروف المعقولة والطبيعية، ولكن من يتعرض لضغط عمل زائد ويبذل مجهود جسدي أكثر من الأشخاص العاديين يفضل حينها أن يتناول كميات اضافية من الماء، وكذلك يوصى في حالات المرض مثل الحمى والاسهال والتعرض للقيء، بزيادة كمية شرب الماء.

قبل القيام بالنشاط البدني وأثناء ممارسته وبعد الانتهاء منه، ينصح بشرب المياه وبكمية لا تقل عن كوبين، وتعويض السوائل المفقودة من خلال العرق وممارسة النشاط الرياضي. وأفضل مقياس لكشف الشرب الكافي من الماء هو من خلال لون البول، وعندما يكون لون البول شفافاً الى أصفر قليلاً، فان كمية السوائل على ما يبدو تكون كافية، وإذا كان لون البول أصفر ورائحته مميزة وقوية فهذا يدلل على عدم اكتفاء الجسم من الماء.

ومن لا يتذكر شرب الماء بشكل منتظم، عليه قرن الشرب بالاكل، أي انه في كل مرة ياكل شيئا عليه شرب كوب او اثنين من الماء وبذلك في كل مرة ياكل فيها يتذكر شرب الماء، ومعظمنا قد يتناول اكثر من خمس مرات في اليوم، ومع هذه الطريقة سيصل الى مستوى مرضي. اما الطريقة الاخرى المتبعة لتشجيع شرب الماء هي اقتناء قنينة مياه معدنية صغيرة واخذها في كل مكان نتوجه اليه، وملئها كلما فرغت. والهدف من هذا كله هو شرب حوالي 5 قناني صغيرة يوميا على الاقل، اي ما يعادل 7.5 لتر من المياه.

ومع اقتراب فصل الصيف قد تظهر بعض الممارسات الخاطئة والخرافات الشائعة التي قد تدول حول شرب الماء اثناء تناول الطعام، ولكن الجسد يقول “اشربوا حتى الشبع”. فهل هذه الخرافات صحيحة؟ ام ان شرب الماء بجانب تناول الطعام هو امر ضار فعلاً؟

عدم شرب الماء مع الطعام

هذا الاعتقاد خاطئ، فمن المستحسن شرب الماء اثناء تناول الطعام، فان معظم الاطعمة وتحديداً الفواكه والخضراوات، ومنتجات الالبان، تحتوي على حوالي 95% سوائل، لذلك فان شرب الماء اثناء تناول الطعام لا يسبب اي مشكلة صحية. غير ان شرب الماء قبل تناول وجبات الطعام او اثناء ذلك قد يشعرك بالشبع، وبالتالي هذا يقلل من كمية الطعام المتناولة.

المياه المعدنية صحية بفعل المعادن

هذه العبارة من الخرافات الشائعة الغير دقيقة، ومن المعروف ان المعادن هي مهمة جدا، ولكن نظافة المياه لا تقل اهمية، غير ان جودة ونظافة المياه يمكن تحديدها بحسب محتوى النترات، وكلما كانت نسبة النترات اقل، كلما كانت المياه نظيفة اكثر، ولذلك قبل شراء الماء يجب فحص الملصقة المرفقة التي تشير الى محتوى العبوة، بما في ذلك محتوى المعادن والنترات الموجودة فيها.

الافضل امتصاص الكالسيوم من الالبان

امتصاص الكالسيوم من منتجات الحليب والالبان هو بالفعل جيد جدا، ولكن بالمقابل امتصاص الكالسيوم من الماء هو مفيد ايضا. لذا يوصى باختيار المياه التي تحتوي على الكالسيوم وذلك لزيادة كمية الكالسيوم في النظام الغذائي الخاص بك.

ان لم يرغب الطفل بالاكل فليشرب العصير

هذا غير صحيح، فان كان الطفل لا يريد ان يتناول الطعام فلا يجب اطعامه بالقوة، وانما يجب الانتظار حتى يشعر بالجوع. غير انه لا يمكن اعتبار العصير بديلاً عن الوجبة الغذائية، وقد يؤدي ايضا الى زيادة الوزن بسبب احتوائه على نسبة عالية من السكر. واذا كنا نريد ان يشرب الطفل فالافضل تزويده بالماء بدلا من العصير.

ادوية مدرات البول Diuretics تمنعك من شرب الماء

هذا الاعتقاد غير صحيح، ففي معظم الحالات هناك الحاجة الى شرب الماء لتجنب الاصابة بالجفاف ولا يمنع على من تناول ادوية مدرات البول المخصصة لضغط الدم عدم شرب الماء. ولكن المرضى الذين يعانون من مشاكل في وظائف القلب او الكلى هم فقط بحاجة الى الحد من كمية السوائل المتناولة.

غلي مياه الصنبور فقط لاعداد حليب الرضيع

علينا بغلي جميع انواع المياه المخصصة للاطفال الصغار والرضع وليس فقط المياه الماخوذه من الصنبورة” الحنفية”، وكذلك غلي المياه المعدنية، وهذا الفعل لا يؤثر على محتواها فهو مهم لصحة الرضيع دون السنة الاولى، وهذ الاسلوب هو واحد من المبادئ التوجيهية التي اقرتها وزارة الصحة.

المياه المعدنية جميع مصدرها واحد

هذا غير صحيح، لان مصادر المياه المعدنية ماخوذة من الابار والتربة المختلفة، لذلك فان محتواها مختلف جدا. وقد تجد الفرق في محتويات مكونات المياه المعدنية وفقا لتركيز عناصر المغنيسوم، والكالسيوم، والصوديوم، والنترات.

الماء هو الماء وغير مختلف

المياه تختلف عن بعضها البعض وفقا لمكوناتها ونظافتها، و كلما كانت كمية عنصر النترات اقل، فان نظافة المياه تكون اكبر، و كلما كان محتوى الصوديوم اقل ومحتوى المغنيسيوم والكالسيوم اعلى، كلما كانت القيمة الغذائية للمياه أعلى.