تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

اين وصلت قضية النائبه نجاة ابو بكر ؟

يبدو ان قضية النائبه نجاة ابو بكر قد حلت بعيدا عن الضجيج الاعلامي والسياسي ولاشك بان مجموعه من التدخلات والوساطات...
Review: 5 - "اين وصلت قضية النائبه نجاة ابو بكر ؟" by , written on 25-04-2016
يبدو ان قضية النائبه نجاة ابو بكر قد حلت بعيدا عن الضجيج الاعلامي والسياسي ولاشك بان مجموعه من التدخلات والوساطات...
اين وصلت قضية النائبه نجاة ابو بكر ؟  "/> ">
نبض الوطن
اين وصلت قضية النائبه نجاة ابو بكر ؟

اين وصلت قضية النائبه نجاة ابو بكر ؟

نبض الوطن :

يبدو ان قضية النائبه نجاة ابو بكر قد حلت بعيدا عن الضجيج الاعلامي والسياسي ولاشك بان مجموعه من التدخلات والوساطات قد ساهمت في احداث انفراجه بشرط عدم التعرض للنائبه وعدم المساس بها مع تهدئه اعلاميه من طرفها ووقف للتصريحات والاتهامات لتتمكن النائبه من العوده الى نشاطها وعملها بشكل طبيعي وهو ما يحدث الان وبهاذا السياق عقدت الدكتورة نجاة ابو بكر اليوم اجتماعا ضم عددا من النخبة النسائية في المجتمع الفلسطيني، وتم خلاله مناقشة العديد من المقترحات الهامة والتي تصب في سبيل انجاز واتمام المصالحة الفلسطينية واعادة اللحمة الى شطري الوطن.

وتم الاتفاق على تشكيل رأي عام وعقد مؤتمرا واسعا يضم كل الاطراف من اجل طي صفحة الانقسام، على أن تقوم مجموعات نسوية بدور فاعل في سبيل اتمام ذلك وخاصة في ظل تعثر بعض قضايا هذا الملف وصعوبة اتمامها.

واكدت ابو بكر أن أي حلول وقرارت يتم اتخاذها يجب أن تكون تحت مظلة الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني وهي منظمة التحرير الفلسطينية، مع التركيز على عدم المساس بأي من المصالح العليا للشعب الفلسطيني المناضل، على أن يشارك في كل اللقاءات والنتائج رموز وقادة الحركة الوطنية والاسلامية، حتى يتم في نهاية المطاف تشكيل لجان حواء بناء وحقيقي لحل كل المشاكل العالقة على يتم استحضار ومشاركة حركتي حماس والجهاد الاسلامي.
 ويجب على الاطراف التي لاتدعو للوحدة الوطنية ولاتؤمن بالشراكة التزام الصمت والنأي بلسانها وبمواقفها الاتهدامية، لان الشعب الفلسطيني وقيادته واطيافه اكبر من كل المؤامرات، ويقف سدا منيعا امام الاحتلال ومستوطنيه ويعمل الكل الفلسطيني من اجل انهاء الانقسام ويجب ابراز وتفعيل دور النساء في المؤسسات الرسمية وغير الرسمية الفلسطينية.
وطالبت ابوبكر بعدم قطع مخصصات التنظيمات الفلسطينية وبتحديد موعد لاجراء الانتخابات الفلسطينية، لكي لانبقى فريسة للاجتهادات والفتاوي القانونية وهو استحقاق ديمقراطي وليس فيتامين للتوتير، وجددت دعوتها لاعادة النظر في قانون الضمان الاجتماعي الذي نتج عنه دمار اجتماعي للمجتمع، على ان تتم اعادة الصياغة والدراسة من قبل المجلس التشريعي ومؤسسات المجتمع المدني وذوي الاختصاص.
وابدت ابوبكر استعدادها للذهاب الى غزة ولقاء كل من بامكانه اتمام ملف المصالحة للوصول الى عرس وطني، يوحد شطري الوطن وخاصة في ظل تعثر الجهود لاتمامها.

Send this to a friend